سباق مع الوقت

مع تبقي أقل من 35 يوم على بداية الدوري ، ووسط هذا الدعم الكبير من صندوق الاستثمارات ، لا زالت الفرق تسابق الوقت في سرعة إنجاز وإكمال شقها الرئاسي والفني من لاعبين أو مدربين.

الهلال أنجز وأبرم صفقات من العيار الثقيل ولا زال سيبرم كذلك الحال في النصر ، أما الاتحاد فقد يكاد هو الأكثر استقرارا وإقفالا لملف تعاقداته المبكر بحكم مشاركته في بطولة كأس العالم للأندية 2023.

أما الأهلي لم يبرم سوى صفقتان وبإنتظار باقي الصفقات ، أما الشباب فلم يبرم سوى صفقة كويلار حتى الآن ولا يزال لم يحسم سباق كرسي الرئاسة ولمن سيؤول له.

فكل ما سبق وذكرته هذا سيلقي بظلاله على مشوار الأندية الكبار( كمثال ) وكذلك بقية الأندية في مشوار منافساتهم البطولي هذا العام ، فهم في سباق مع الوقت عليهم الاستعداد بوقت كافي ، وتسديد التزاماتهم المالية، قبل إنطلاق صافرة أولى جولات الدوري ، فالدوري هذا العام سيكون مختلف بشكل كبير عما سبقه من نسخ ماضيه تحتاج إلى عمل منظم ونفس طويل .

15