الحكم الإلكتروني

شغلنا الشاغل والقضية التي لن يرضى أطرافها مهما حصل لهم هي قضية التحكيم في دورينا، فالحكم السعودي أو الأجنبي كلهم على صفيح ساخن،من النقد والضغط النفسي والسعودي بشكل أكبر من الأجنبي كونه ابن البلد،لهذا اقترحت حلا قد يراه البعض مستحيلا وأراه أنا في ظل التقدم التقني ممكنا وقريبا سيرى النور وهو (الحكم الإلكتروني) الذي سيقضي على جميع الإشكالات والإتهامات التي تطال الحكم وذمته في العدالة بين المنافسين،ففكرته في مخيلتي قائمة على تحميل جميع الألعاب بقوانينها وتقسيم الملعب إلى شبكة مربعة الشكل ليسهل له متابعة اللعب وقراءة الأخطاء بكل سهولة من خلال هذه المربعات واتخاذ القرار المناسب، فالحكم الإلكتروني أراه من وجهة نظر متواضعة مطلب لرفع درجة اللعبة وحماية المنافسة دون التدخل البشري الذاتي، ليكون أسوة بتقنية عين الصقر وغيرها ممن يخدم اللعبة ويطورها.

9