عاد سييرا وعادت روح الفريق الاتحادي

من شاهد كتيبة النمور الاتحادية في مباراة الديربي الاخيرة مع جاره الاهلي يجد الفرق الشاسع بينه وبين جميع من اشرف على تدريب الفريق في السابق ..
جميع الاتحاديين اجتهدوا ، ولعبوا .. وعادة روح الفريق ..
والمدرب سييرا اضاف للفريق هوية، وخصوصا الشوط الثاني .. واثبت ان لديه كاريزما خاصة في اول مباراة يقود بها الفريق وتميز في قراءة الفريق الخصم، ومن ثم ترجيح كفة فريقه بالمستوى في الشوط الثاني ..
هناك فرق شاسع بين جميع من درب الاتحاد بعد رحيل سييرا ..
عودته تعد ضربة معلم في هذا الوقت تحديدا ..
لان لديه دور معنوي ونفسي يتميز به عن غيره، ناهيك عن تهيئة اللاعبين نفسيا وإعدادهم لخوض المباراة بمعنوية عالية..
ولاحظوا الفرق بين كبرياء بيليتش وحنية سييرا مع اللاعبين .
من زمان ما شفنا الاتحاد يلعب بخطط مدروسة وباصات جميلة بين اللاعبين .
الاهلي ضاع وسط تفوق وعودة روح الاتحاد ..
باجندوح والأحمدي وكارلوس امسكوا زمام خط الوسط ..
وفِي المباريات القادمة سنرى ان شاءالله الفريق في افضل مستوياته مع قدوم الزلزال ناصر الشمراني، وعودة صمام الأمام مروان داكوستا والمميز عبدالعزيز البيشي .
من شاهد المباراة عرف قدرة وتميز رئيس النادي المهندس/ لؤي ناظر بفكر نير وخبرة كبيرة في ادارة دفة امور النادي ..
بالتوفيق للعميد في باقي مبارياته القادمة .

 

15