وصفة العلاج وبنادول الفشل

*يقول أسطورة السلة الأمريكية مايكل جوردان : “لقد أضعت أكثر من 9000 رمية في مسيرتي ، و خسرت ما يقرب من 300 مباراة ، و هناك 26 مرة كنت واثقاً من أنني سأحرز الرمية و أضعتها ، لقد فشلت مراراً و تكراراً في حياتي ، و هذا هو السر وراء تألقي و نجاحي”…
*و في الحقيقة أن المحاولات المتكررة للإدارة النصراوية ستصنع من فريقها بطلاً لا يقهر خصوصاً اذا ما استفادوا من تجاربهم و أخطائهم السابقة ، فلا توجد تجربة تساوي صفر…
*أما بالنسبة لخسارة كأس ولي العهد فإن لها العديد من الإيجابيات وكذلك السلبيات ، وسيتضح أيهما أكثر تأثيراً على الفريق في لقاء العربي الكويتي…
*أما في الطرف الآخر فقد تناول الجمهور الهلالي جرعة أخرى من بنادول كأس ولي العهد لينسيهم فشل الإدارة الهلالية على مدار الموسم…
*لكن واقع الفريق ستكشفه المنافسة الآسيوية وبقية لقاءات الدوري ، فالفريق الهلالي متهالك مهما حاول الإعلام الهلالي إظهار العكس…
*وبالنسبة للإعلام الهلالي فإنني استنكر منه تمجيد الأساطير الورقية في فريقه وهو يمتلك اسطورة حقيقية اسمها : محمد الشلهوب…
*كانيدا ومن  قبله كالديرون ومانويل جوزيه كانوا يسيرون بالإتحاد في الطريق الصحيح قبل مشاكلهم مع (محمد نور) ليتدهور بعدها الفريق وتلغى عقودهم…
*نحن لا نساوم  نور في حبه لناديه ولكننا نتسائل : هل يعقل أن يعبث نور بتاريخه مع الإتحاد؟؟
*صحوة متأخرة للوحدة بعد أن هاجر لاعبوها وأعضاء شرفها وحتى جماهيرها…
*دخل يوم واحد من (ساهر) يكفي لتغطية ميزانية الوحدة لموسم كامل!!!
*الوحدة ،،، يبدوا أن لهذا النادي من اسمه نصيب!!!

للتاريخ :

توقفت مسابقة كأس ولي العهد في الفترة بين عام 1394 هـ وحتى عام1411 هـ ( 17 عام) ولذلك فإن أغلب الفرق غابت عن تحقيقها لثلاث عقود أو أكثر (وليس نادي النصر لوحده كما يتم تداوله حالياً) وسأذكر فيما يلي أطول فترة غياب لأبرز الأندية عن تحقيق لقب البطولة :

الأهلي (28 عاماً) في الفترة بين 1390 هـ و 1418 هـ
الإتحاد (28 عاماً) في الفترة بين 1383 هـ و 1411 هـ
الهلال (31 عاماً) في الفترة بين 1384 هـ و 1415 هـ.
الشباب (36 عاماً) منذ تأسيسها عام 1377 هـ وحتى عام 1413 هـ.
الإتفاق (49 عاماً) منذ عام 1385 هـ وحتى الآن.

12