يستاهل الكأس من تصور معه

يظل و يبقى نادي الاتحاد كلمة تجري بعروق كل من أحبه … نادي الاتحاد هو نادي الوطن .. هو نادي الشعب..

وكل من شاهده أحبه لعراقة تاريخه الكبير الحافل بالإنجازات, وعلى مدار90 سنة نجد أن عظمة نادي الاتحاد تزداد شيئاً فشيئاً ..

بلغت شهرته الملاعب الآسيوية والعالمية, وهو خير من يمثل الكرة السعودية والآسيوية في المحافل الدولية, ولعل الشواهد الكثيرة تثبت أصالة ومعدن عميد الأندية السعودية.

وكل من عشق الاتحاد يعي مدى العشق الكبير وسر شعبيته الجارفة في كل المدن والبلدان ..
ويعد نادي الاتحاد السعودي أقدم نادي عشقه كل من عاصر إنجازاته وتوارثوها الأجيال كابر عن كابر, وهو الذي يمتلك أكبر قاعدة جماهيرية في الملاعب السعودية والخليجية .
وقد لُقّب الفريق بألقاب كثيرة أُطلقت عليه خلال مسيرته التي بلغت 90 سنة ومنها: نادي الوطن, نادي الشعب, نادي العميد, نادي النمور, المونديالي, سيد آسيا , المارد الأصفر, ملك آسيا, وغيرها من الألقاب ..
الاتحاد يملك سمعة كبيرة في أندية آسيا لكونه من أقدم الفرق السعودية والخليجية والعربية, ولا غرابة في تميز هذا النادي الكبير والذي تأسس سنة 1347 هـ/ 1927م , واشتهر هذا النادي التسعيني العتيق بحب جماهيره العريضة التي تعد من أكثر الجماهير في السعودية والخليج العربي بل تضاهي جماهير الأندية العالمية ..
جمهور الاتحاد دوره كبير وحاسم في التأثير على نتائج فريقه, وهو نكهة الملاعب السعودية .. ونجد أن المدرجات تكون دائماً ممتلئة ويسيطر عليها اللونين الأصفر والأسود ..
وسبق لي أن كتبت مقال بعنوان “من هو عميد أندية آسيا” ؟! http://www.sportksa.net/main/archives/276908
وتم التطرق لأهم إنجازات الفريق وعن دور جمهوره الفعال ..

حقق الاتحاد مؤخراً كأس ولي العهد ، ونالت بطولته إعجاب جميع متابعي الرياضة السعودية بإتفاق منقطع النظير والذين صفقوا كثيراً لهذا الفريق الشاب, وإدارته الحكيمة بقيادة رئيسه المحنك المهندس حاتم باعشن , وهو خير خلف لخير سلف وامتداداً لرئيسه الذهبي العم أحمد مسعود- رحمه الله- والذي ترك فريقا يقوده رجال مخلصين همهم الشاغل عودة الفريق مجدداً لنيل البطولات ..
ويقف من خلفهم جمهور كبير وعريض يساند الفريق في السراء والضراء, وهم كنز لا يفهمه إلا من عشق نادي الوطن، بعد أن تخلّى عنه البعض وخصوصاً من عشق الفلاشات والظهور الإعلامي, وبقي جمهوره حاملين الشموع في ظلام الليل الحالك ينيرون طريق النمور نحو منصات التتويج ..

نعم يستحق جمهور الاتحاد أن يحملوا الكأس ويحق لهم أن يلتقطون الصور في المطاعم الشعبية فهي من أبسط حقوقهم ..

شكراً لكل عاشق اتحادي، وفعلا “يستاهل الكأس من تصور معه”..

 

18