دوري المتسرعون

ثلاث جولات انقضت من عمر دوري جميل فيه ما هو جميل وفيه غير ذلك وهي استمرار لعادة لن تغادر الكرة السعودية على الاقل قريباً اقالة واستقالة المدربين بدأت بقوة وسريعاً والمشوار مازال في بدايته وامامنا منعطفات كثر وجولات بكل تأكيد ستصعد بأندية وتهوي بأخرى التقدم في البداية ليس سوى بداية داعمة لانطلاقة ترجو نهاية سعيدة والتعثر لا يعني البقاء في نفس الموقع فعثرة البداية للعاملين تجبر كسرك وتوضح عيوبك وتعدل مسارك لتصل بك لمرادك.

قرارات الاقالة والاستقالة المبكرة لا تخدم الدوري والاندية والكرة السعودية لماذا لا تدرج صفة الصبر والتأني لمسيري الاندية والعاملين بها لماذا تخرج الثقة مع اول هزة اين الفرص اين تصحيح الاخطاء اين تعديل الاوضاع اين الفكر قبل التعاقد اين اولئك من تجربة الفتح مع فتحي الجبال الوحيدة في رياضتنا كيف يغيب التخطيط لماذا حضر هذا ولأجل ماذا قدم ، العمل العشوائي لا يقدم وان فعل ذلك خطوة في البداية سيعود بك خطوات للخلف في النهاية.

اثبت خالد القروني بأن المدرب الوطني لا يستطيع العمل تحت الضغط ولا يتحمل مسؤولية الاخفاق حله الوحيد الاول والاخير الهروب ان لم يصل لهدفه من اول مرحلة.

انها كرة السرعة ودوري المتسرعون ولكن في غير مكانها ومجالها للسرعة مواضع لم تعرفها كرتنا وللحكمة ادارتها لم تصلنا بكاملها بعد!

شباب واتحاد ونصر اصحاب العلامة الكاملة من خلفهم الهلال تعثر امام منافس وان كان على ارضه الا انه لم يخسر رغم ضعف الاداء الذي قدمه في موقعة قمة الجولة الثالثة الارهاق الذي يدعيه ممثلنا الاسيوي غير مبرر ولا يقبل واخشي ان ينزلق في صدقه فيكون عذر له لتقبل الخسارة قبل وقوعها فلا يمكن الحديث عن ارهاق في اول الموسم ومع اول خمس مباريات لا اكثر.

الاهلي ليس ببعيد عن فرق الصدارة رغم تعثر البداية فهو قادر على اللحاق بهم هذا حديث وواقع ما يملكه من امكانيات فنية الجولات القادمة هي من تؤكد ذلك أو تنفيه.

يقع في مؤخرة الترتيب اندية لم يتوقع منها هكذا نتائج مقارنة مع تعاقداتها واستعدادها الكبير للدوري هما الثلاثي ثنائي القصيم والنموذجي شخصياً لم اكن اتوقع خروج الرائد والتعاون بهذا الشكل ربما يحتاجون لمزيد من الوقت للتأقلم مع العناصر المنضمة حديثاً خصوصاً الرائد.

الفيصلي والعروبة ست من تسع نقاط بداية رائعة تحتاج الثبات والتركيز على الاقربين وعدم التفريط بنقاطهم او السقوط امامهم.

الشعلة تحتاج من ادارتها العمل للفريق وترك الاحتجاج على الحكام والتصريح على الاخرين نجران اتبعته قرعة الدوري زادها نقل مباراة هجر استفاق سريعاً من صدمة البداية منبأ بموسم لن يعرف قاعه الهدوء.

22