الحضور السعودي

زمان كانت المنافسات الكروية تنتهي مع صافرة الحكم و لا ينقل تلفزيونياً الا مباراة واحدة اما بقية المباريات لا تشاهد الا من خلال تحليل الصحف و كل كاتب يحرر ما يريد حسب ميوله الرياضية و البعض لا يذكر حقيقة ما حدث في المباراة اما حالياً تغير الوضع فا اصبت المنافسات ممتعة بتطوير الملاعب و النقل التلفزيوني لجميع المباريات و تطور الفرق المتنافسة بوجود اللاعبين الأجانب المهرة و الحكام المحترفين حتى اصبح الدوري السعودي يصنف من ضمن أقوى دوريات العالم و يسبق المباريات و بعدها فعاليات رائعة و ممتعة و بين الشوطين جوائز تحفيزية حتى اصبحت بعض العوائل تحضر للإستمتاع و مشاهدة الفن الكروي الرفيع في أجواء ممتعة للغاية و لا شك ان هذا التطور و التحول السريع خلفه هيئة الرياضة التي لا تألوا جهداً في توفير كل وسائل الراحة لمن يرغب الحضور لهذه المنافسات للعبة الشعبية الأولى كرة القدم بدعم سخي من الحكومة الرشيدة و لم يقتصر هذا التطور و الإزدهار الرياضي على كرة القدم بل شمل معظم اذ لم نقل جميع الالعاب الرياضية حتى فرض الرياضيون السعوديون حضورهم في المحافل الرياضية و الى الإمام يا رياضة وطني الحبيب .

94