عدنا لصف الكبار !!

عندما يتأهل منتخبنا مباشرة لموسكو من مجموعة تضم اليابان وأستراليا لابد وأن يكون هذا المنتخب من كبار آسيا .. وعندما تكون المباراة الحاسمة للتأهل ضد أكبر كبار آسيا وتتجاوزه عنوة وإقتادرا فأنت حتما من أكبر كبار آسيا .. مبروك لمنتخبنا الوصول الخامس لكاس العالم ومبروك له العودة مجددا لمصاف كبار آسيا .
المرات الأربع السابقة التي وصلنا فيها لكاس العالم لم تكن اليابان وكوريا بهذا التقدم والتطور الكروي .. ولم تكن أستراليا تلعب ضمن تصفيات آسيا ولذلك أنا أعتبر أن هذا الوصول الخامس هو أهم وصول لمنتخبنا .. وبه دون شك سيتحسن ترتيبنا في التصنيف الدولي وقد نصل ضمن أفضل 30 منتخبا في العالم .
لن أنسى أحدا ممن ساهموا في هذا الإنجاز فلهم الشكر جميعا ولكن أخص بالشكر والعرفان الأستاذ أحمد عيد بان هذا المنتخب وكذلك طارق كيال الذي يعرف تماما كيف يصيغ الروح المعنوية لللاعب السعودي وأخص بالشكر أيضا المدرب مارفيك الذي أصر على نهجه ولم يلتفت لإنتقادات المتدربين ومدعي المعرفة .. وأخير وليس آخرا شكرا جزيلا لجمهور مدينة جده فحضورهم الفاعل في مباريات منتخبنا كان له فعل السحر وذلل الكثير من الفوارق الفنية والبدنية وجعلها تصب لصالح منتخبنا .
الرمية الأخيرة :-
السهلاوي ساهم في هذا الإنجاز وتيسير ساهم والعابد ساهم وكذلك فهد المولد .. فأتمنى من الجمهور السعودي أن يفرح فرحة صافية لأول مرة بالإنجاز ولا يشوه فرحته بمحاولات تجيير هذا الإنجاز للون واحد .. ودامت أفراحكم .

التعليقات

6 تعليقات