يذكرني بالدوله السعوديه العظيمه….

حامد الجريشي على شاطئ الحياة تتكسر أمواج محيط وتعود الأمواج بقوه من جديد …
سألت سيدت الألعاب (كرة القدم) من أكثر أقتناء للكنوز في الجيل الأخير ؟ قالت! بكل حياد…ومن غيره يملك الألماس والياقوت حسين عبدالغني ..
هذا ابو عمر صعب توصفه بالحكي والكلام
عنده الفن والمهاره والطرب ! يمتعنا باللعب كل عام
فكيف قلوبكم تجعل أقلامكم وأفواهكم تنطق وتكتب إبعدو حسين!!

ابو عمر يذكرني بقوة الدوله السعوديه رغم كل ماتفعله من عطاء وكرم هناك بعض الأعداء يتربصون ويتصيدون الأخطاء يريدون الخوض في الماء العكر حتى يضهرون للعالم إن هذه الدوله العظيمه لديها أخطاء وجرائم وهم كاذبون
هذا حال حسين عبدالغني في المستطيل الأخضر هو الوحيد الذي تبقى من الجيل الذهبي
ومازال يمتعنا بفنه ومهاراته وخبرته وأن كرة القدم تُلعب للمتعه والروح الرياضيه وليس للبحث عن المال او الشهره
ومازال هناك إعلام وجماهير تحاول أن تتصيد بالماء العكر حتى تحرمنا من هذا الاسطوره الذي يسر ناظرنا في الملعب
الحقد والتعصب أعمى عيونهم يريدون إسقاطه في إي وسيله حتى وصل بهم الحال بجعل صحائفهم المشتراه تكتب وتدون كل أخطاء ابو عمر في سجل مدى السنوات الماضيه
وكأن في عالم كرة القدم لايوجد سوى ابو عمر الذي يخطئ ويعطى البطاقة الحمراء ولاكأن في القانون هناك أخطاء
اقولها بكل حياد ودون تعصب كل من يفهم كرة القدم
يعلم أن حسين عبدالغني موهبه كشفت في التسعينات ومازالت مستمره هذه الموهبه الى هذا العام وربما ستستمر
ومن يرى غير ذلك وجهة نطري أنه لايفقه بكرة القدم شي او ان التعصب أعماه

رسالتي الى جماهير النصر خاصه والسعوديه والخليجيه عامه
لم يتبقى من الجيل الذهبي سوى الفتى الذهبي حسين عبدالغني فحافظو عليه واستمتعو بما يقدمه قبل أن يعلن أعتزاله
وقفو مع اسطورتكم ونجمكم وقائدكم ضد كل من يريد إسقاط ابو عمر وأنتم تعلمون أن جيوش بعض الاعلام تجيشت ضد ابو عمر ليوقف أولاً وبفهومهم يتأثر النصر ثانياً كما يعتقدون.

الفتى الذهبي
24 قيراط
اللاعب الاكبر عمراً في ملاعبنا العربيه والاكثر عطائاً ومازال بالارقام يسجل وسيسجل.

أبو عمر الجماهير تترقب إنطلاقة بداية الموسم
من أجل أن تشاهدك وتستمتع ناظريها كما عهدناك سأنتظر وهم ينتظرون طلتك ايها الاسطوره …
……..

‏امضي الى حيث ماتشاء من العطاء ي بو عمر
ولا تنظر الى الخلف فالبشر لم يرو عيبا بالذهب قالو ان بريقه يؤذي النظر!…

التعليقات

6 تعليقات