صنع في السعودية

في حديثه الأخير الذي خصّ فيه برنامج كورة قدّم الأمير عبدالله بن مساعد الرئيس العام لرعاية الشباب كامل ملفات الرئاسة على طاولة المحاور المتألق تركي العجمة , في حديث أشبه ما يُسمى بـ ” حديث السحاب “.
الأمير كان شفافا وهو يُجيب على أغلب التساؤلات التي طرحها البرنامج بأريحية وهي الأسئلة التي قال عنها تركي العجمة : ” طرحنا كل الاستفسارات المهمة و ربما غير المهمة من باب منح مشاهدي كورة والوسط الرياضي الفرصة في إبداء آرائهم وتعليقاتهم على عمل الأمير ” .
أمور وأفكار كثيرة قدّمها ابن مساعد تتسم بالأولية والغرابة والمثالية , الأهم كان صناعة النجم الأولمبي السعودي بدون الحاجة لاستيراد خامات رياضية من خارج الحدود والمنافسة في الأولمبياد القادم على تحقيق مركز متقدم لا يقل عن الترتيب الرابع , وفي شؤون ترشيد الصرف وهي التي أوجز تعريفها أحمد الفهيد بأنها لم تحدث في وزارات أخرى كون كل وزير يريد تشطيب الواردات قبل نهاية العام حتى لا تسترجعها الحكومة من وزارة ما وتستفيد منها قطاعات أخرى في خدمات كثيرة للمواطن .
الجميل هي فقرة التحليل لطرح الأفكار من نقّاد كورة لحديث الأمير في الحلقات التالية لـ “حديث السحاب ” , فـالبكيري الذي طالب باسم الجماهير بأن تكون الرؤى التي طرحها ابن مساعد وجهة وطن بعيدا عن وجهات نظر للمسؤول في الرعاية فقط , فيما تداول مغردون مقطع تأثُر الأمير بعد سؤاله عن مسؤولياته تجاه شابات الوطن وحجم الأمانة التي تقع على عاتق سموه .
ما دار بين الأمير عبدالله والعجمة كان حديثا للبساطة والمسؤولية , وللمتعة والفائدة أدعوكم لمشاهدة حديث السحاب مرة أخرى .

من القلب :
ما كان ودّه يبللك المطـر يا جميـل
لكن يبي يحس كيف اليا نزل .. يرتقي

بقلم / ماجدة الخالدي .

106