رجوع النصر … وتراجع الهلال

عايض ال هرسانذهب الغمام وانجلى وعادت أشعة الشمس بخيوطها تغازل المنصات وتعكس لون الذهب في سماء الوطن فأكتسحت اللون الأصفر أحتفالاً بعودة البطل لمكانه الطبيعي وعودة الأخرين لحجمهم الطبيعي من كل له ساس وتاريخ ويغيب عنه لابد أن يرجع له فالنصر والبطولات عشقاً لاينتهي وحتى في غيابه ظل متصدر المشهد لسنوات لأنهم يعلمون أنه في غفوه وعودته قد تأتي في أي وقت ويعلمون بعودته سيحرق الأخضر واليابس ولايرضى بغير الذهب لأنه ذهب ومعدنه ذهب وحان الوقت لمسح الغبار من عليه ليعود ناصعاً براق .
المعاصرين لتاريخ النصر من الهلاليين يعلمون أن عودته ستمثل لهم غياب عن المنصات وظهور في الشاشات للصياح ونثر المناحات فكيف لا وهو الذي كان متسيد الكرة السعودية وصاحب الكعب العالي ولم يكن لهم حضور بسبب وجوده .
يانصر حان الوقت الآن لحصد البطولات والإستمتاع وإحياء الأفراح وترك لهم الأتراح وكنت على يقين لن يعود النصر إلا عن طريق الهلال ومن البوابة الكبيره والتاريخ يشهد أخر بطولة دوري كانت أمام الهلال وأخر كأس كان أمام الهلال وأخيراً وليس أخراًبطولة سلمان مساء الأول من فبراير كنت عن طريقهم وهي تمثل الشرارة الأولى التي ثارت من فوه البركان الخامد وسيعقبها ثورة بركان سيحرق من لايريد عودة البطل لبطولاته أنتظروا مازال للذهب بقيه .
الحذر ثم الحذر أن يجرفونكم للإحتفال بالبطولة ونسيان الأفضل والأغلى الدوري فهو المطلب الرئيسي للجماهير المتعطشه أتمنى البدء في العمل والعودة لإجواء الدوري .

 

ومضة:

كارينيو صنع رجال في الملعب لاتأخذهم في الخصوم لومة لائم.
كحيلان بدل دموع تركي بدموع فرح عمت الشرق والغرب ووزع دموع إبنه على الأخرين .
العمراني والمبارك والساير وأديب العمري رجال في الشدايد يستحقون الشكر.
الرجل الخفي العميد المشيقح رجل عن ألف رجل يعمل بصمت وبحب وبإخلاص تعلم فن الإدارة من الرمز
أعضاء الفلاش غرق النادي بهم مساء البارحه وكأنهم أصحاب إلانجاز عشنا وشفنا.

 

في الختام:

لاينسيكم الفرح الدعاء للرمز الراحل عبد الرحمن بن سعود صانع الأمجاد
عايض ال هرسان

15