“دجة”.. طار في العجة!!

إبراهيم هزازي دُعم ووقفت بجانبه من قبل الجماهير الاهلاوية حين كان يمثل النادي رغم أنه ليس بذلك الاعب الذي يصنع الفارق في ذاك الوقت وايضاً هو كذلك الى هذه اللحظة , فلم يستفاد منه الاهلي رغم كل الدعم ولم يقدم للاهلي شيء , إبراهيم يلعب خارج الملعب اكثر بكثير من داخله , فمرة يركل هذا ومرة يضرب ذاك ومرة يسحب شارة القيادة ويقول أنا الاحق بها ” ويضرب بقرار المدرب وجه الحائط .. ويا عيني على الاحتراف ؟! ”  , معه تقلب كرة القدم الا ملاكمة وكارتية ويستعرض مهاراتة في ذلك فكم من عين جرحت وكم من رأس خدش وكم من ساق ضرب ليس بنية حسنة كلها لمقصد الايذاء للمنافس ونابعة من مصدر الفعل ” هزازي ابراهيم ” لا ادخل في نيته ولكن الشواهد كثيرة , ثم بعد ذلك ” طرد ” من كيان الاهلي الذي لا يرضى ان يمثله الا كل شخص ” راقي ” , فذهب ” بخفي حنين ” الى الجار الودود اللدود ” العميد ” وهذه الفرصة الثانية له لاثبات ذاته وتواجده كلاعب وليس “مصارع” ولكنه فشل في ذلك فالخاتمة نفسها “الطرد” من النادي بطريقة “خذ اجازة الى نهاية الموسم يا بطل” فالاتي”حاد”  في الامور المتعلقة بمن يمثله من لاعبين ,  وهاهو الآن يمثل نادي الاتفاق وما اخشاه عليه أن تكون نفس الخاتمة معهم..!!

رغم هذه “الدجة” يخرج ليصرح و يـ “طير بالعجة” أن الاعلام يتكلم عنه .. لأنه لاعب ونجم كبير في الملاعب السعودية !! , ماذا قدمت لتكون من النجوم ومن الكبار ؟! فهناك من يفرض على الاعلام تواجده في الساحة بأخلاقة .. وهناك من يفرض على الاعلام تواجده بسوء اخلاقة , وفي كل الحالتين ليس للتواجد الاعلامي صلة بالنجومية , فمهنتك أن تصنع النجومية داخل الميدان وتحت اطار “الروح الرياضية والمنافسة الشريف” اما الاعلام فهو ناقل للحدث وناقد , وقد خلت عصور التمجيد بالاعلام , وتوسعت عقول المتابعين والجمهور ويعون كل ذلك , كما أن أكثر العلامات البارزة في مشوارك الكروي هو “الطرد” من أندية الغربية .. و لا نرى لك همساً ولا صوتاً إلا امام الاهلي .. تحاول بكل ما تملك أن تثبت أنهم مخطئين عندما “قضبوك الباب” ولكن فشلت في ذلك ايضاً لأنك اتجهت إلى الطرق واللعب على موضوع “الاستفزاز” للجمهور وللادارة الاهلاوية , ولك أن تعلم الآن وبعد كل محاولاتك البائسة أجزم أن جمهور “خط النار” لم يندموا يوماً على الاستغناء عن خدماتك.
لو أنك قابلتهم بالوفاء والاحترام لقابلوك بالتشجيع ولوقفوا معك وساندوك ودعموك وتلك عوائد المدرج الاخضر .. ولكني على المستوى الشخصي لا استغرب هذه الاساءات والاستفزازات من إبراهيم تجاه من كان له الفضل في ممارسته لكرة القدم وتعريف الجمهور الرياضي به .. فالشخص الذي “جحد”  .. ماذا ترتجي منه..؟!

* آخر العلم ..

كيان الاهلي وقلعته ستظل شامخة .. مهما حاول الاقزام من اللاعبين وكذلك من اعلامين “محرضين ورؤسا مضروبين” ..  “تيمون وبومبا!!” أو غيرهم من أي فئة كانت أن يسقطوا على الملكي .. فمهما فعلتم وقدمتم ووصلتم له من منجز أو غيره لن تبلغوا ولن تنالوا من “مجد الكيان” شيء .. فهو وأن طال الغبن بداخلكم سفيراً لبلدكم رغماً عنكم .. وهذا بقرارٍ “ملكي” والالقاب تتحلى به قبل أن يتحلى بها.

ودمتم بوود
@kingly_9

15