لماذا لا يتم تكريم محمد شلية

 

محمد عبدالله

محمد عبدالله

فى زمن كثرة المواهب والنجوم يصعب على اي لاعب الاحتفاظ فى الخانة ..او تمثيل المنتخب إلا قليل من النجوم اصحاب مستويات عالية جدا ,,مثل النجم الدولي .الظهير الايمن لنادي الاهلي والمنتخب السعودي الاول اللاعب.محمد شلية الجهني الملقب باالحراثة ,فقد كان لاعب يملك مواصفات لن تتكرر وموهبة خاصة , فى خانة الظهير. مكنة من تقدم مشوار طويل ,,وحافل بكل شي وقضى فى الملاعب الرياضية.. مايزيد عن 18 عام فى خدمة النادي الملكي والمنتخب السعودي حقق من خلالها بطولات عديدة,على الصعيد المحلي والخارجي او على الصعيد الدولي. مع المنتخب السعودي..ووصل نهائيات كاس العالم مرتين متتاليتين 1998و2002 وشارك لاعب اساسي فى جميع النهائيات انجاز يسجل له ..و استمر فى تقديم العطاءات والإبداع بفضل الله عز وجل ثم بفضل الموهبة والانتظام فى التدريب.

وكان الخيار الأول لكل المدربين ’’فى النادي والمنتخب. ,,وفى آخر مشاركاته الدولية مع المنتخب الأول اختير أفضل لاعب سعودي في نهائيات كأس العالم 2002 من قبل الفيفا, بعدما اشتهر بقدرة الفائقة على رفع الكرات العرضية وقبلها تم اختياره من ضمن أفضل عشرة أظهرة مميزين في العالم في عام 2000,, من قبل مجلة فرانس فوتبول في قائمة ضمت اساطير الدفاع في ذلك الوقت امثال كافو ومالديني وربرتو كارلوس.وعلاوة على ابداعاته داخل المستطيل الأخضر اتصف بالأخلاق الحميدة والروح الرياضية العالية ..بشهادة الجميع طوال مشاركاته , حتى اعلان اعتزاله الكرة نهائيا.موسم ,2004 بعدما رفض الكثير من العروض وفضل الاعتزال فى النادي الاهلي .
شيء من رد الجميل ووفاء من اللاعب تجاه نادية ,ولكونه يلعب فى النادي الراقي المعروف عنة على مستوى المملكة مبادراته تجاه نجوم النادي المعتزلين وإقامة حفل تكريم ومباريات .فلا اعتقد محمد شلية اقل من اللاعبين الذي تم تكريمهم بحفل اعتزال وهو ما انتظره الجمهور الاهلاوي .لثقتهم بنادي الاهلي ونجومية اللاعب ,,,وقد انتشر بعض الاخبار قبل نحو 4 مواسم وقيل أنه تم دعوة نادي برشلونة لمباراة الاعتزال ..ولكن للأسف لم يحدث شي..حتى الآن وكل يوم تتزايد اصوات الجماهير المطالبة فى حفل اعتزال لنجم الخلوق كأقل تقدير يقدم له,,.

16