هذا قدرك يا أهلي ولكن

تكالبت ظروف الإصابات على الأهلي من نهاية العام الماضي وإصابته في موقع واحد دون سواه فهجومه منذ تلك الفترة لم يعرف الاكتمال أو حتى نصف ذلك ما ان يصاب مهاجم حتى يلحق به أخر قبل ان يعود الأول الي ان وصل لمرحلة بلا مهاجم سوى داخل الملعب أو على مقاعد البدلاء ووقتها لا نستطيع القول سوى هذا قدرك يا أهلي .

لا يمكن تحميل الجهاز الفني والإداري مسئولية هذا الأمر اذا ما حدث بعد فترة الانتقالات وقد أعطوا كل مركز ما يحتاجه من لاعبين ولكن ماذا لو ان الأسماء الموضوعة لأحد المراكز لا تلبي احتياجات المرحلة التي يمر بها الفريق خلال الموسم هنا يكمن القول لماذا وكيف ؟

قبل دخول غمار الموسم الحالي اتفق القرار الفني مع الرأي الإداري في الأهلي وابعد عيسي المحياني وبدر الخميس لان قدراتهم الفني لا تؤهلهم على الاستمرار ولا تتناسب مع طريقة وأسلوب المدرب ولم يتم التجديد مع الجيزاوي لعدم اتفاق الطرفين وهذا حكم الاحتراف لا يمكن الاعتراض على هكذا قرار أو غيره بما أنهم يملكون صياغة وصناعة القرار داخل البيت الأهلاوي ولنا الظاهر منه ولكن الاحتراف لا يعرف الإبعاد قبل ان يتم توفير البديل أولاً فكيف يبعد هذا الثلاثي ويخضر بديلاً عنهم لاعب واحد فقط وهو صالح الشهري هنا المعادلة تبدو غير متوازنة.

في الأهلي أمر غريب يحدث من أربع سنوات يتغير المدرب ويستمر تدوير مركز الظهير الأيمن حتى ضاعت معه ملامح هذا المركز بين فرصة المر واحقيت مسعد ومحاولات عقيل ومع قدوم الزبيدي لم يجد جديد ويبدو ان المولد لا يملك المواصفات الفنية التي تمكنه من حل هذة المشكلة وهو الذي لعب ثلاث سنوات مع الاولمبي دون ان يستدعيه أياً من المدربين لمستواه رغم الخلل الواضح في المركز الذي يشغله وتم تصعيده هذا الموسم لتجاوزه السن القانونية .

في العام الماضي تطور التدوير في الظهير الأيمن لينتقل من حالة مباراة بمباراة الي وضع شوط بشوط وقد لا يوجد في تشكيلة الأهلي الحالية لاعب يمكنه من لعب الدور المطلوب ولكن عدم الاستقرار يزيد من حالة الوهن ويعقد الأمور ويضيع الثقة وتزيد الثغرة اتساع .

عندما استقر جاروليم في موسمه الأول على كامل المر في الدوري استطاع ان يسير مع الفريق بشكل لم يخل توازنه فالأداء الفني مطلب لا غنى عنه والاستقرار في كرة القدم من أساسياتها .

نهاية الموسم الماضي وبداية هذا الموسم بنفس المشاكل والسلبيات في الهجوم والظهير الأيمن على ماذا تدل ؟

تويتر fasli22@

14