الله يستر على يحيى

لو عدنا بالذاكرة للوراء سنجد أنهم لم يفشلوا تقريبا في إستقطاب أي لاعب يريدونه بغض النظر عن ميول ذلك اللاعب وبغض النظر عن رغبة ناديه الأول وبغض النظر عن الطريقة التي يجلب بها اللاعب وبغض النظر عن القيمة المطلوبة أو المعروضة على اللاعب … هم من يفرض كل الشروط ويغير كل الثوابت ويستحدث الأساليب والقوانين لجلب اللاعبين لهم .. المهم أنهم يريدون ذلك اللاعب و حنجيبه حنجيبه.
لاعبان فقط فشلوا في إستقطابهما .. الأول هو السيراليوني والذي أختطف بطائرة خاصة وحول مساره من مدينة لأخرى.. فثارت ثائرتهم وأعترضوا على الإسلوب رغم أنهم هم من أبتدعوه ومازالوا يمارسونه وصدرت قرارات عليا بمنع اللاعب من اللعب في السعودية مدى الحياة (إذ كيف لا يرضخ لرغبتهم) وتم منع رئيس النادي الذي حول مسار ذاك اللاعب من العمل في الاندية الرياضية حتى هذه اللحظة .. واللاعب الثاني هو يحيى الشهري .. ترى ماذا يخططون لإفشال انتقاله !! ولذا لا أجد ما أقوله سوى الله يستر عليك يا يحيى.
نقاط تحت السطر :
* حارس المرمى الدولي كيف غير مساره في المنعطف الأخير رغم انف ادارة ناديه الشمالي.
* الدوليان الكويتيان وكيف مزقت عقود وأبرمت عقود جديدة وسيرت طائرات خاصة بليل والغيت المانشات العريضة للصحف في اللحظات الأخيرة.
* والمدافع الدولي من مكة المكرمة الذي تم تسجيله عن طريق المناقصات والمظاريف وزميله المهاجم بعد الإستخارة الشهيرة.
* والمهاجم الدولي من الشرقيه رغم ال 50 مليون التي عرضت عليه من نادي آخر قيد لهم ب 25 فقط . وسميه المدافع من نفس المنطقة بعد عملية إختطاف بالسيارة في شوارع الرياض وبالتقسيط المريح بعد ضياع عقده رغم أنف ناديه وغيرها الكثير من الأمثلة التي لا تحضرني الآن .
* المدافع القصيمي لم يكن ضمن إحتياجاتهم ولكن فقط حتى لا يلعب للنادي الجار وظل حبيس دكة الإحتياطي لعام كامل ومازالت بقية إستحقاقات ناديه لم تدفع حتى الآن.
* هل تذكرون عبيد الدوسري ايضا لم يكن ضمن رغباتهم ولكن ألغي عقده مع النصر لأن عدم اللعب للنصر مساوي تقريبا في الأهمية للعب لهم.
* البرقان قال في برنامج الديوانية لا للمجاملات لا للتأجيلات ولا للتمديد .. وبعد 24 ساعة صدر قرار بامهال نادي الاتحاد 20 يوما لتسديد ديونه.
* العقل والمنطق يقولان أن القرار لم يصدره البرقان.
* العقل والمنطق يقولان أن اتحاد الكرة ولجانه لا يديرهم الأستاذ أحمد عيد.
* العقل والمنطق يقولان أننا لم نفتك من قبضة البشوت.

الرمية الأخيرة :
مدحت الأمير فيصل بن تركي في بداياته وعدت وانتقدته بعد مرور عامين على رئاسته للنادي وعدت مرة أخرى وشكرته على ما يبذله الآن من مجهود خرافي لرفع شأن كيان النصر .. و هذا لا يعتبر (تلون) وانما تقييم لعمل الرجل لأن كل من يعمل لابد وأن يخطيء ويصيب .. نمتدحه حين يصيب وننتقده حين يخطيء .. ولكن هناك من يمتدح فيصل بن تركي على طول الخط و أسميه (مطبل) وهم كثر ولا أريد أن أذكر أسمائهم .. وهناك من ينتقد ابن تركي على طول الخط وأسميه (مشخصن) وهم كثر وأذكر منهم أشهرهم وهو الأستاذ محمد الدويش.

22