الحربي يكتب.. إتحاد القدم قتل أحلامنا

تحظى الرياضة السعودية بدعم غير مسبوق من ولاة الأمر حفظهم الله وخاصة قطاع كرة القدم
فعوامل النجاح كلها وفرتها الدولة حماها الله وخاصة في فترة رئاسة الأستاذ ياسر المسحل رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم
إلا أن قطاع كرة القدم لم يحقق خلال السنوات الماضية إنجازات كبرى تواكب هذا الدعم الكبير
بإستثناء نادي الهلال الذي حقق وصافة العالم وحقق دوري أبطال آسيا وشرف الوطن في عدة مناسبات خارجية دون أن يكون للإتحاد السعودي ومجلس إدارته إي دور في ذلك بل جعلوا الهلال يذهب لكأس العالم وحيداً
أما بقية الأندية السعودية الكبيرة مثل الاتحاد والنصر والأهلي والتي تحظى بدعم ملياري ولاعبين على مستوى عالٍ لم تحقق شيء يذكر
وآخرها نادي الاتحاد الذي كانت مشاركته في كأس العالم للأندية مخيبه للآمال رغم أنها على أرضه وبين جماهيره
نحترم الأستاذ القدير ياسر المسحل كشخص وننتقد عمله الذي لم نرى منه واقعاً محسوساً وملموساً على أرض الواقع
رغم الدعم اللامحدود الذي يجده
ماذا قدم ياسر المسحل لكرة القدم السعودية ؟؟
فشل الأندية السعودية في تحقيق منجزات خارجية بإستثناء الهلال كما ذكرنا سابقاً
فشل المنتخب السعودي في تحقيق أحلام الجماهير السعودية
مللنا من كلمة إعتذار دون معالجة سبب الفشل
إنفلات إعلامي رياضي يديره مشجعي أندية ومتعصبين لايليق بشعب السعودية العظمى مما جعل منا أضحوكة بين متابعي القنوات الفضائية السعودية بسبب نشر التعصب الرياضي وغياب المصداقية في النقد الرياضي
وتقديم مصلحة النادي على مصلحة المنتخب السعودي
قد يذكر البعض أن المنتخب السعودي في فترة المسحل فاز على منتخب الأرجنتين في كأس العالم ولكنه أنهزم من أضعف المنتخبات حسب التصنيف العالمي كمنتخب المكسيك ومنتخب بولندا ولم نستطع تجاوز دور المجموعات وهذا دليل أن فوزنا على بطل العالم كان بروح لاعبي المنتخب السعودي وبدون تخطيط من المسحل ومجلس إدارته
لذا نرى أن أكبر إنجاز يمكن أن يقدمة ياسر المسحل لكرة القدم السعودية هو تقديم إستقالته فوراً
فشخصيته وإمكانياته لايمكن أن تقودنا لمصاف المنتخبات العالمية
ولايمكن أن تتطور الكرة السعودية رغم الدعم المالي الكبير ولكن ذلك لايكفي لعدم وجود الفكر الإداري المميز
فهناك منتخبات لاتملك المال ولكنها تملك الفكر الإداري فحققت نجاحات لبلادها

شكراً ياسر المسحل أجتهدت ولم توفق وننتظر تقديم إستقالتك في أقرب وقت

19