آسيا مهرها غالي يابو مساعد

يشتغل الهلال بتنظيم رائع قبل كل موسم ويخطئ بتأخير المدرب وما يزيد الطين بلة
أنه لا يكون مدرب قد الطموح الهلالي وطموح جماهير الهلال التي تطمع في كل بطولات الموسم .
حقق بن مساعد محليا أفضل وأقوى الانجازات وأكثرها في فترة رئاسته ولكن بقيت الهدف الأساسي لكل موسم وهي البطولة التي تأبى حتى الآن لان تعود إلى بيتها الأصلي الذي استضافها 6 مرات كأكثر فريق استضافها في خزانته آسيويا ولكن أين المشكلة ؟
دائما الفريق الهلالي نهاية كل موسم يأتي هبوط فجائي لمستوى اللاعبين والأداء الفني داخل الملعب ناهيك عن سوء مستويات مجموعة كبيرة الهلال نستطيع القول أنه لم يوفق بالأجانب هذا الموسم .وكذلك اللخبطة الفنية التي حدثت . إذا أردت أسيا فيجب عليك أن تفعل ما تستحقه هذه البطولة .
آسيا ليست كأس ولي العهد أو الدوري أسيا كل عام في الفترة الأخيرة يظهر لها بطل جديد السبب إلا وهو العمل القوي قبل الموسم وجلب فريق يقوم على مجموعة لاعبين . أما الهلال هذا الموسم حدث ولا حرج .
إذا تأهل بإذن الله من دور 16 فهو من ضعف الفريق القطري لا لقوة الهلال .كيف تريد أن تواصل في بطولة قارية لها أسمها وثقلها .وفريقك يعتمد فوزه من خسارته على نواف العابد إذا كان في يومه أو لا .
نوافذ/
1- الهلال يحتاج لتغيرات كبيرة وأولها مدرب يعرف حجم الفريق الذي يدربه
2- السمسرة في الهلال عاملة شغل كبير ويجب محاربة هذا الموضوع والذي أفسد صفقة الهلال مع كالو توريه السيتي سمسار لم يرضى بقيمة عمولته
تويتر / @abdullah16789

15