التعاون في الطريق الصحيح

“مصائب قوم عند قوم فوائد” مقولة مناسبة لحال نادي التعاون، الذي استفاد معنويا من إعلان تأهله للمشاركة في دوري أبطال آسيا بديلا عن نادي الاتحاد الذي تم استبعاده لعدم حصوله على الرخصة الآسيوية.
كان الفريق قبل جولتين متذيل الترتيب برصيد أربع نقاط من خمس خسائر وأربعة تعادلات، ليعود من جديد لسكة الانتصارات ويصعد للمركز الثاني عشر بعشرة نقاط.
انتصر على أبها بهدفين نظيفين على أرضه وبعدها غادر إلى المنطقة الشرقية ليواجه الاتفاق وينتصر عليه بثلاثية رغم النقص بعد طرد لاعبه ساندرو مانويل في الدقيقة (8) من زمن المباراة.
الفريق يملك لاعبين جيدين، وهداف متمكن رغم تأخرهم في سلم ترتيب الجولات الماضية إلا أن تاومبا يتصدر قائمة الهدافين. ويملك التعاون مدرب خبير في الدوري السعودي حيث سبق للسيد خوسيه جوميز تدريب التعاون في السنوات الماضية.
مضى ثلث الدوري تقريبا وتبقى ثلثان، والتعاون لن يكون صيدا سهلا في الجولات القادمة، وربما يكون منافس قوي على صدارة دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين أو على أقل تقدير الحصول على مقعد آسيوي.
باختصار: الدوري هذا الموسم سيكون من أقوى وأصعب المواسم، “إن تحسن حال التحكيم”.

22