مجموعة الزاهد راع رسمي لبطولة أرامكو السعودية النسائية للجولف

دخلت مجموعة الزاهد كراع رسمي لبطولة أرامكو السعودية النسائية الدولية للجولف والتي تنطلق فعالياتها بين الـ 12 والـ 15 من نوفمبر الجاري، المجموعة التي تغطي أعمالها 11 قطاعاً مختلفاً وتتخذ من المملكة العربية السعودية مقراً كانت دائماً مهتمة بدعم أكبر الفعاليات الرياضية السعودية.

وتمثل بطولة أرامكو السعودية النسائية الدولية للجولف المقدّمة من صندوق الاستثمارات العامة حدثاً تاريخياً إذ تعد أول بطولة جولف نسائية تستضيفها المملكة العربية السعودية، كما أنها الحدث الرياضي الأول الذي تعود البلاد لاستضافته في أعقاب توقف المنافسات الرياضية العالمية جراء جائحة كوفيد 19، يقام الحدث الاستثنائي ضمن أجندة الجولة الأوروبية لجولف السيدات وتمتد فعاليتها لأربعة أيام بين الـ 12 والـ 15 من نوفمبر الجاري ويحظى بتغطية مباشر لفعاليات سباق اللاعبات المحترفات على الفوز بمجموع جوائز بقيمة مليون دولار.

ويأتي قرار مجموعة الزاهد لرعاية البطولة الحالية كشريك في فئة نادي أوريكس، كامتداد لدعمها المستمر لتمكين المرأة في مجالات القيادة في كافة المجالات، إضافة إلى دعم فرص تمثيلها الرياضي، وهي الفلسفة التي تتبناها قيم المجموعة على مدى عمرها، والتي تثبت أيضاً التزامها بأهداف رؤية المملكة 2030، إذ تحمل هذه الفعالية قيمة خاصة بالنظر إلى كونها الفعالية الأولى التي تشهد منافسات رسمية لمحترفات الجولف على الملاعب السعودية.

من جانبه علق الرئيس التنفيذي لمجموعة الزاهد الاستاذ زياد الزاهد على اتفاقية الرعاية إذ قال: “سعداء بالمشاركة في فعاليات تاريخية مثل بطولة أرامكو السعودية النسائية الدولية للجولف التي تثبت حجم التطور الكبير الذي تعيشه المملكة العربية السعودية في رحلتها نحو تحقيق أهداف رؤية 2030 وعرض الفرص الكبيرة التي تحظى بها البلاد، من خلال التعريف بدور المرأة كجزء فاعل من المجتمع، ما يمنح اقتصادنا فرصة بلوغ أهداف قيادتنا الطموحة، في مجموعة الزاهد كنا دائماً مؤمنين بقيمة التنوع والاندماج الذي يشكل أساس النجاح، ولذلك نفخر بامتلاك بلادنا لرؤية عظيمة هي رؤية 2030 التي تساعدنا على تحديد وجهتنا وصياغة المستقبل”.

بطولة ارامكو السعودية النسائية الدولية للجولف اللي تنطلق فعالياتها على ملعب ونادي رويال غرينز في مدينة الملك عبدالله الاقتصادية على شاطئ البحر الأحمر هي أول بطولة جولف نسائية للمحترفات تحتضنها المملكة، وتشهد البطولة مشاركة 108 لاعبات من محترفات الجولة الأوروبية يتنافسن على الفوز بواحدة من أكبر الجوائز في منافسات جولف المحترفات إذ يبلغ مجموع قيمتها مليون دولار.

تشهد البطولة المنظمة بالتعاون بين جولف السعودية والاتحاد السعودي للجولف منافسة اللاعبات على 72 حفرة عبر أربع جولات، وستبث منافسات البطولة على لأكثر من 340 مليون مشاهد في أكثر من 55 دولة حول العالم، ما يسهم في إلهام جيل جديد من اللاعبات في المملكة وحول العالم.

من جانبه المدير التنفيذي لجولف السعودية الأستاذ ماجد السرور سعادته برعاية مجموعة الزاهد لبطولة السعودية النسائية الدولية للجولف إذ قال: “نحن فخورون بانضمام مجموعة الزاهد كشريك لنا في هذه البطولة. إن دعمهم المبكر للرياضة سيساعدنا على تطوير لعبة الجولف في السعودية، كما يكشف في الوقت ذاته عن اهتمامهم بدعم الاحترافية، والقيم الرياضية وأفضل ممارساتها، وهو بالتأكيد ما يعبر عن عمق اهتمامهم برؤية المستقبل 2030”.

وكانت الجماهير على موعد مع انطلاق البطولة في شهر مارس الماضي قبل أن يتمم تأجيلها في ظل الظروف العالمية، على أن تعود لتنطلق في نوفمبر وسط تطبيق إجراءات احترازية استثنائية عبر بناء نظام صحي معزول يضمن حماية المنظمين والمشاركين ويتبع أفضل ممارسات وقواعد التعاطي مع “كوفيد 19” وسيحضر البطولة عدد محدد من المدعوين يحظون بتجربة استضافة استثنائية توفر أفضل خدمات الأعمال ومتابعة الأحداث الرياضية.

17