ديـربي الرعـب

– إنتهى الديربي المنتظر ، ديربي الغضب ، ديربي الرعـب ، ديربي الكبار .. الديربي الأفضل خليجياً وعربياً وآسيوياً ، ديربي إستحق كل هذا التشويق والإثاره ، إنتهى بفوز العالمي على الهلال بثلاثيه قاسيه خطف معها الصدارة بعد هروب الهلال بها وإخفائها لمدة طويله وسيطرته عليها ..

– عاش الجماهير والإعلام والإدارات واللاعبين أسبوعاً صعباً قبل المباراة وبالتحديد منذُ تعادل الهلاليين مع ( أحد ) وفوز النصر على الوحده وتقلص الفارق إلى نقطتين ، ليكون النزال بينهما على علم الصدارة فإن إنتصر العالمي خطفهُ منهم وإن إنتصر الهلال وسَع الفارق إلى خمس نقاط وأقترب كثيراً من حسم لقب الدوري ، أما التعادل سيكون مرضي لكلا الطرفين لمعرفتهم أن كلاهما صعب وقوي .. ولكن معركتهم ستثبت من هو أقوى وأشرس ..

– كلما إقترب 29 مارس عاش الجمهور التوتر والقلق ولكنهم لايظهرون ذلك من باب الكبرياء الجميع يتحدا ولكنه خائف من داخله .. ولكن منذُ زمن لم يكن عُشاق العالمي بهذا التفائل وهذه القوه والثقه ، عكس الهلاليين الذين إنتابهم القلق بشكل أكبر وخاصه بعد تعادل فريقهم بمباراتي الوحده وأحد ..

– بدأت المباراة والجمهور هُنا كان ( صامتاً ) ، جاءت ساعة المباراة والحقيقة والخوف والقوة والمشاعر المختلطه .. بدأت المباراة وبدأ النصر كما يريد بحماسه وتحقيق هدفه ( الصدارة ) ضغط الهلاليين في ملعبهم لايهابهم يريد أن يبدأ بالتسجيل لُيسجل مرة أُخرى وليس للحفاظ عليه ، إحتاج الهلاليين لوقت حتى بدأ يستعيد شيئاً من قوته لإنه ليس الهلال الذي يُدافع فقط ، ولكن كان مايملكه النصراويين من لاعبين أجانب ودافع وحماس كان أكثر بكثير من يسيطر الهلال ويفرض هيمنته المعتاده إضطروا معها أن يخرجوا سالمين على الأقل بالشوط الأول .. وكان لهم ما أرادوا

– بين الشوطين إتفق الفريقين أن يُأكدوا للعالم أنه من أقوى الديربيات وأتفقوا أن يدخلوا الشوط الثاني على أنه ( معركه ) شرسه ليظهر للعالم كما ظهر في النهاية .. ديربي الأشاوس ديربي الأقوياء ديربي من يصمد للنهاية ( ينتصر )

– بدأ الشوط الثاني وبدأ العالمي بأستخدام سلاحه ( المُدمر ) عرضيات مرابط ورأسيات حمدالله ، حقق ما أراد ويواصل ( العنف ) ولم يتوقف عند هذا الهدف ، تدخل ( زوران ) بتغيير الغاضب من النتيجه وأخرج المحور ديجينك ، تغيير أغضب عشاق الهلاليين لإن هدف النصر جاء في أول دقيقه والوقت أمامهم ، ولإنه الهلال حقق التعادل من كرة رأسيه وبخطأ من النصراويين الذين طموحهم وما يملكون من عنفوان ومهارة لاعبين يصنعون الفارق حققوا الهدف الثاني من رأسيه ( سينمائيه ) من الوحش وبطل الديربي ( برونو ) وأستمروا بالضغط ، ولكن لإنه الهلال أيضاً ومن مهارة فردية من ( الساحر ) ( سالم ) حقق التعادل لفريقه بهدف لانراه كثيراً في ملاعبينا .. هنا دخلت المباراة المنعطف الأخطر منعطف النهاية ، الهلال ناقص لاعب والنصر يريد أن يحقق الفوز بإي طريقه لإنه يثق أنه ( بطل ) ويملك مقاتلين يستحقون الإنتصار وخطف الصدارة وتحقيق ( الدوري ) ، زاد ضغطهم بشكل مُهيب حتى وصل المدافعين إلى ملعب الهلال ، ومن ركنية في الدقيقه 96:36 وقبل صافرة الحكم ومن تسديده ( خورافيه ) من الغنام ذهبت إلى ركنية ولترتفع الكرة عالياً وينقض عليها ذاك القائد الشُجاع ليرمي بها داخل المرمى ليعلن معها أن العالمي يريد أن يكون بطلاً ويخطف الصدارة التي يريدونها إما طيباً أو غصبا ..

– إنتهى اللقاء ليُثبت للجميع أنه الديربي الأقوى والأعظم ، ديربي مشرف للكرة السعودية ديربي التنافس والإثارة عندما يكون النصر منافساً وبطلاً .. لإن الهلال لم يغب وحاضر دائماً

– للهلاليين : نعم زوران أخطأ كثيراً ولكن الذي أخطأ وقتل ( جمال ) الهلال هو من أقال جيسوس في وقت صعب .. لانعلم ماهي الفكرة ( الحقيقية ) من إقالتها ولكنه أخطأ كثيراً فهو فقط من يُلام ، وأيضاً يجب أن يقتنعوا أن النصر الذي قابلوه ليس مثل أي نصراً سابق فهذا الفريق الآن قوي جداً ومنافس شرس ..

– للنصراويين : يحقُ لكم حالياً أن تفرحوا بهذا الفريق ( الجميل ) ولا مانع بقليل من ( الطقطقه ) ولكن الفريق إن لم يُحقق الدوري لاسمح الله فكل ماقدمه الفريق هذا الموسم يذهب أدراج الرياح ، يجب الوقوف مع الفريق بالمباريات الخمس المتبقية والتعامل معها كل مباراة وكأنها ( نهائي ) يتحقق الحلم وينتصر نصراً ونُتوج بالدوري الأصعب والأهم ..

– برونو ذاك الكابتن الشجاع وروح الفريق حقق الصعب وخطف لفريقه أهم وأجمل ثلاث نقاط هذا الموسم على المنافس التقليدي .. جميع عُشاق العالمي يقولون شكراً لك أيها المحارب ..

– المهاجم المقاتل حمدالله الذي لا يرضى إلا أن يكون نجماً لكل لقاء ، ( أناني ) فهو لا يريد أن يُفرح النصراويين غيره ، في كل مباراة يُسجل حتى تصدر الهدافيين .. حتى أصبح لسان حال الجماهير يقول ( أنت وينك من زمان ) .. شكراً لك حجم ماتملك من ( حُب ) الجماهير العالميه وأكثر ..

– هدف سالم الدوسري لا يمكن وصفه ببضع كلمات ، هدف لا يستطيع أن يُحرزه أي لاعب هدف خورافي هدف سينمائي هدف من أجمل أهداف الدوري في تاريخه .. سالم لاعب من طراز عالي جداً ..

– دوري هذا الموسم هو الأصعب والأجمل والأقوى بالأجانب الدعم الحاصل لجميع الفريق ، فمن يستطيع تحقيقه بالنهاية ..

15