مدير التعليم بالأحساء ” بالغنيم ” يكرم الكشافة المشاركين في اعمال الحج


رعى سعادة المدير العام للتعليم بمحافظة الأحساء أ أحمد بن محمد بالغنيم يوم الأربعاء مساء الموافق 25 / 12 / 1439 هـ الكشافة المشاركين في أعمال حج هذا العام 1439هـ من القيادات الكشفية و طلاب كشافة تعليم الأحساء ، بحضور المساعد للشؤون التعليمية أ. حمد العيسى و مدير إدارة الإعلام التربوي ا. سعد آل درويش وذلك بنادي التميز بثانوية الإمام النووي و قائدها أ. عيد العيد ، وعدد من منسوبي التعليم ونيابة عن المدير العام ألقى المساعد للشؤون التعليمية أ. حمد العيسى كلمة مهنئا خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي عهده الأمين بنجاح حج هذا العام ، وشكره لمعالي وزير التعليم لدعمه لأبنائنا طلاب الكشافة والقيادات الكشفية في أعمال حج هذا العام وخلال كلمته وجه شكره لسعادة المدير العام للتوصيات والمتابعة ، وتذليل الصعاب توفير سبل الراحة لأبنائنا الطلاب وقياداتهم من خلال الاطمئنان عليهم والتواصل معهم بشكل مستمر كما نشكر إدارة النشاط الطلابي على نجاح مشاركتهم والشكر موصول للقيادات الكشفية وأبنائنا الطلاب .

وفي حديث لمدير إدارة النشاط الطلابي أ. صلاح المغربي ” من أجّل الأعمال ما يقوم به الكشافة بمعسكرات خدمة ضيوف الرحمن خلال فترة الحج ؛ عمل وإخلاص وعطاء وتفان، بوركت خطواتهم أينما تواجدوا.. فهم قلوب لا ينتظرون جزاء من الغير إلا ما عند الله .

وأشار في كلمته أن نائب رئيس جمعية الكشافة العربية السعودية عن انجاز مليار ساعة عمل تطوع منذ انطلاق مشروع رسل السلام ، وختم قوله هؤلاء هم أخواننا القادة وابنائنا الكشفين الذين أعطوا للعمل التطوعي معنى وسطروا ابرز الانجازات فيه وطبقوا معنى قانون الكشافة ( نافع ، صادق ، مقتصد ، ….. الخ )

تقول : اللائحة التنظيمية للعمل التطوعي بالمدارس العمل التطوعي: كل أداء يقوم به المتطوع باختياره في إطار برنامج منظم مساهمة منه في تنمية المجتمع. والحركة الكشفية هي حركة تربوية تطوعية غير سياسية عالمية، هدفها تنمية الشباب بدنيًا وثقافيًا.

والعمل التطوعي من الأعمال التي حث عليها الإسلام ودعا إليها النبي عليه الصلاة والسلام بقوله: (مثل المؤمنين في توادهم وتعاطفهم وتراحمهم كالجسد الواحد ) و من أهم الأعمال التي يجب أن يعتني بها، فكل إنسان ذكراً كان أو أنثى مطالب بعمل الخير بما يتناسب مع قدراته .

كما أن رؤية دولتنا الكريمة 2030 لم تغفل جانبا مهما من جوانب تطوير المملكة، وهو جانب العمل التطوعي حيث تطمح الدولة من خلال رؤيتها 2030 إلى تطوير مجال العمل التطوعي، ورفع نسبة عدد المتطوعين إلى مليون متطوع قبل نهاية عام 2030.

ومن هذا المنطلق حرص سعادة المدير العام للتعليم ومساعديه على دعم الفرق الكشفية المشاركة سنويا بالمال والسؤال والتوجيه من سعادتهم وبحمد الله تكلل هذا الدعم المادي والمعنوي بتحقيق عدد من الانجازات أمام زملائهم الفرق المشاركة من مختلف المناطق والمحافظات ولله الحمد فهم يهدونكم هذه الانجازات فشكرا شكرا على دعمكم والشكر موصول لأخواني قادة الفرق ابنائي الكشافين لهذا التميز والانجاز,

كما اوجه شكري وتقدير لكم انتم ايها الاباء على دعمكم لأبنائكم وتشجيعكم لهم بالمشاركة في الاعمال التطوعية والتي منها انتمائهم للحركة الكشفية عمل المعروف يدوم ، والجميل دايم محفوظ إليك يا من بذلت ولم تنتظر العطاء ، إليك أهدي عبارات الشكر والتقدير لرئيس النشاط الكشفي القائد/ وجدي السعيد مشرفا ومتابعا لأبنائه الكشافين ولجميع مشرفي القسم أ. عدنان الدريويش وأ. احمد الصرعاوي ولجميع قادة المفوضيات الكشفية وقادة الفرق المشاركة ولجميع ابنائي الكشافين المشاركين والمنتمين للحركة الكشفية .

ونيابة عن طلاب كشافة الأحساء كانت هناك كلمة للكشاف المشارك في معسكرات الخدمة العامة ضمن وفد كشافة تعليم الاحساء خالد بن عبدالله الباروت بالنيابة عن اخواني الكشافين الذين اثروني في إلقاء الكلمة بالنيابة عنهم احييكم تحية كشفية تحمل في شذاها جهداً و إجتهاداً وتحمل في طياتها حباً ووفاء.

وان من دواعي سروري ان اقف بينكم في هذه المناسبة التي تسمو فخراً و اعتزازًا بحضور صناع العطاء الكشفي و شهاد محافل الانجاز و الخدمة لقد توافد من احساءنا الغالية ٣ فرقة كشفية مجهزة بالكامل بمجموع ٤٥ كشاف و ثلاثة قادة إلى مكة المكرمة للمشاركة في معسكرات الخدمة العامة طلباً للأجر و تطبيقاً للوعد الكشفي الذي تعاهدوه و الذي ينصُ على مساعدة الناس في جميع الظروف و الاحوال ، و يسرني أن اهنئكم على تشرفهم بإظهار الدور المنير الذي تسلكه حكومة سيدي و مولاي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ال سعود ( حفظه الله) و تلك الإمكانيات المادية و البشرية و الآلية التي تقدمها و توفرها من أجل راحة و خدمة ضيوف الرحمن و إظهار دور الكشاف السعودي المشع أمام ضيوف الرحمن الذين قدموا من شتى بقاع الأرض .

فقد كان من نصيب كشافة الاحساء الجهد و النجاح خلال موسم الحج فقد أسهمت بشكل رئيسي و فعال في المؤسسات الحكومية، ضمن منظومة شملت: وزارة الصحة و وزارة الحج و العمرة وأمانة العاصمة المقدسة ان الجهود التي تقوم بها معسكرات الخدمة العامة في مواسم الحج و العمرة لها بالغ الاثر على اخواني الكشافين من الناحية الدينية و الوطنية و التربوية و الكشفية ممثلة في البرامج و الانشطة التنافسية التي تزرع روح المودة و الالفة بين قلوب الكشافين فقد حقق عاد الوفد ( الاعلام الشرفية ، الدروع ، الانجازات الفريدة )

مما يجعل اللسان يعجز عن الشكر و الثناء لقيادات الإدارة العامة لتعليم بمحافظة الاحساء بقيادة مدير عام تعليم الاحساء سعادة الاستاذ احمد بالغنيم و مساعده لشؤون التعليمية سعادة الأستاذ حمد العيسى و مدير إدارة النشاط الطلابي سعادة الأستاذ صلاح المغربي و سعادة الاب الفاضل الأستاذ وجدي السعيد الذين لا يعلو لهم جهدًا في دعم الاسرة الكشفية سائلين الله العلي القدير ان يبارك في جهودهم و جهود من معهم من القادة الكرام و ان يجعل ذلك في موازينِ حسناتهم ، كما اتقدم بالشكر و الثناء لرئيس الوفد الكشفي قائد فرقة ٣١٩ المربي الفاضل القائد سامي المسعودي و قائد فرقة رقم ٣٢٨ المربي الفاضل الاستاذ محمد العبدالعالي و قائد الفرقة ٣ المربي الفاضل الاستاذ عبدالرحمن العقار وعموم الكشافين الذين اعطوا و اجزلوا بعطائهم و ضحوا بجهدهم و وقتهم فشكراً لكم على عطائكم الثمين و القيم ، وأثناء الكلمة تحدث الكشاف معن العواد المتحدث باللغة الانجليزية للحضور، وفي الختام تم تكريم القيادات وكشافة تعليم الاحساء من قبل المدير العام .

18