النصر وحسين والأخضر

كاتبةكنت على الموعد أبا عمر على قدر انتظارنا وشوقنا لعودتك للأخضر , أنت الفتى الذهبي , وهل يصدا الذهب ياحسين
منظر إبداعي حينما اجتمعت الكاميرات تلتقطك , أمام المنتخب العريق أرغواي وبوجود صاحب الامتيازات الفنية سواريز , رغم كل ذلك كنت أنت عريس اللقاء وكأنما خلق الله تلك اللحظات لك وحدك
في عُرف الرياضيين الكرة تخدم من يخدمها وأنت نموذج لتلك الخدمة ومثال يُحتذى به , جميع من شاهداتهم واستمعت لهم قبل وبعد ودية الأخضر التاريخية وباختلاف ميولهم كانوا يشيدون بعطاءك وانضباطك وخُلقك الرفيع , من النادر ابا عمر أن يجتمع ذلك في قلب رجل واحد فلله درك .
فنيا وعودا على منتخبنا الوطني كان الشنيف والسويلم يعيبان على الأخضر عدم استقراره على التشكيلة والأهداف التي يستقبلها من الكرات الثابتة في أغلب مبارياته الأخيرة وبطئ الهجمة السعودية منذ بداية انطلاقتها ومن ثم إشراك ياسر الشهراني في الجناح الايسر رغم أفضلية حسين عبدالغني في هذا المركز , وكان لوبيز يعلّق : ذلك رأي شيء وليس سؤالا كي أُجيب عليه !
سخر الله للنصر رجالا يعملون بلا مقابل وحده دافع الحب للمدرج والانتماء للعالمي يدفعهم لذلك , شكرا عبدالله العمراني على دعمك الدائم للنصر , أبا عبدالرحمن ستبقى في قلوب المخلصين والأوفياء للكيان الأصفر , تكفيك إشادة كحيلان النصر باسم كافة محبي العالمي لتضعك على هامة المجد الأصفر .
لا أعلم حقيقة ما الغرض من طرح مشاركة الهلال في بطولة العالم للأندية كأول فريق سعودي يتأهل لها في برنامج أكشن يا دوري , في حين طالعتنا قصاصات صحفية وأحاديث في اليوتيوب لبلاتر يؤكد فيها أن لا بطولة لكأس العالم قبل العام 2000 م !
الآن يستطيع الهلال المشاركة عالميا بعد تسهيلات ومساعدات حصل عليها من اتحاد بلاده واتحاد قارته فالجميع يدرك سهولة أن تتأهل على أندية خليجية وإقليمية لتصل للنهائي الآسيوي بأقل مجهود , العالمية الحُلم باتت قريبة بعد أن كان يردد رئيس الهلال في لقاءاته الإعلامية : العالمية صعبة قوية !Emoji

من القلب ::
” ما يجعل الحب عظيما , هو اعتقادنا بأنه لن ينتهي

23