رسالة من مشجع نصراوي إلى مشجع هلالي

بعد كل ما حدث من إعلامكم المسيطر على كل شيء من تشويه لصورة المشجع النصراوي و قلب الحقائق ونسب كل سقوط هلالي للنصر و النصراويين و مهاجمة النصر بعد أي إخفاق حتى لو كان باستهتار ويلهامسون أو التايب أو سرحان هوساوي أو العتيبي أو عنجهية الفريدي و غيره، بعد كل ذلك آثرت أن أبعث لكم بهذه الرسالة و التي يوافقني فيها غالبية النصراويين إن لم يكن جميعهم.

نتمنى منكم كهلاليين أن توقفوا حربكم الإعلامية القذرة بحق النصر و الاكتفاء بتشجيع أي فريق خارجي يقابل النصر و إظهار أمنياتكم بهزيمة النصر، بل تستطيعون الحضور للملعب و تشجيع أي منافس للنصر يأتي من أي بلد آخر. و هذا حق لكم و لن يضر النصر الذي سيحضر له عشرات الآلاف بلا شك.

في حالة إخفاق النصر و خروجه من البطولة الآسيوية بادروا بذبح (عشرات الحشوان) و احتفلوا على طريقتكم، فلا مشكلة لدينا و لا نعاني من أي عقد. و لن ننسب إخفاقنا حينها لكم و لذبائحكم!!.

أيضاً: نأمل منكم في حالة حصولنا على لقب من اتحاد الإحصاء أو غيره من المنظمات المجهولة فلا تعترفوا بها. و لكن في حالة حصولنا على أي لقب أو غيره من فيفا أو الاتحاد الأسيوي فلا يمكن أن نقبل منكم تشويهها و التشكيك فيها. فهل يعقل أن لا تعترفوا بتأهلنا لكأس العالم، بل لا تعترفون بالنسخة الأولى التي لعب فيها النصر و التي قال عنها بلاتر بأنها: رسمية و هي الأقوى حيث شارك بها أقوى ناديين بالعالم حينها.

هل يصدق عاقل: بأن اختيار ماجد عبدالله ضمن لجنة الخبراء في فيفا ( الأسيوي و العربي الوحيد ) في نظركم مجاملة، بينما اختيار سامي ليلعب مباراة خيرية مع أصدقاء رونالدو هو قمة المجد، و هو ما يتم على أسس و معايير!!

هل يعقل بأن إلغاء مباراة للنصر في كازاخستان بسبب عدم توفير الحكومة هناك الأمن للفريق و عدم ضمانها لذلك، هل يعقل أن تتهموا فيه الاتحاد الأسيوي بالانحياز للنصر.

الخلاصة أننا نتمنى أن يتوقف تعصبكم الأعمى على عدم الاعتراف بألقاب وهمية للنصر أو تشجيع أندية تلعب معه من خارج الحدود. و حينها لن نحملكم أسباب خروجه من البطولات الدولية.

إعلامكم يقوم بعملية غسيل مخ لكم و أنتم تتقبلون بسهولة لأنكم ببساطة لم تتعرضوا لحرب إعلامية من قبل. لم تعانوا من حرب تعصبية عفنة كما نتعرض لها نحن النصراويين.

إعلامكم يهاجمهم الحكام و الصحافيين و المعلقين و مخرجي المباريات و موظفي الرئاسة و حتى أمن الملاعب رغم أن ناديكم هو المستفيد من كل ما سبق و لا يتجرأ أي ممن سبق ذكرهم على مساواتكم ببقية الأندية أو حتى الرد عليكم.

حتى اللجان بدأ إعلامكم في عملية تطهيرها ممن لا يتعصبون للهلال، و من لديه نصف ضمير قد يسول له بتطبيق نصف النظام على الهلال! )). – انتهت الرسالة.

على فكرة :
–  تاريخ لقاءات الأندية السعودية و الإيرانية يميل في غالبيته لصالح الأندية الإيرانية التي باتت تشكل عقدة لأنديتنا و تخرجها من البطولات، و لكن هل تعلم بأن النصر قابل طوال تاريخه أربعة أندية إيرانية في أربع لقاءات: فاز في ثلاثة و تعادل في واحد و لم يخسر أبداً.
–   برنامج إرسال يسأل رئيس لجنة الحكام عن إمكانية مشاركة محمد نور في لقاء فريقه مع الهلال مع وجود شكوك بأنه مصاب!! لا أعلم حقيقة ماذا قال عمر المهنا، و هل طلب تقريرا من طبيب نادي الاتحاد أم طالب بعرض اللاعب على طبيب محايد!!.
–  بدران يستحق عقدا لثلاث سنوات، أتمنى عدم التفريط به.
–  نظاماً: بإمكان أي لاعب نصراوي لا يحمل إنذارا من لجنة الانضباط أن (ينغز) لاعب الفريق المنافس في المباراة القادمة – هذا إن سمحت له تربيته بذلك و غضت إدارة النصر طرفها عنه.

دمتم بخير ،،،
ظافر الودعاني.

108