الدعم اللوجستي والبطولات المحلية

هل انفراد الهلال بالبطولات المحلية لصالح الكره السعودية, وهل غابت الأندية الأخرى عن المنافسة أم غيبت !!!!
ومع تسيد الهلال لمعظم البطولات المحلية في السنوات الثلاث الأخيرة هل كان الهلال فعلا قويا ومميزا ..!!
وإذا كان كذلك, لماذا غاب عن الساحة الآسيوية وخرج على يد – عفواً – أقصد أقدام أنديه متوسطه أمثال الشارقة وذوب هان وأم صلال حتى قبل أن يواجه القوى الآسيوية العظمى من أندية كوريا واليابان.
وهل لاعبو الهلال المحليين الذين دانت لهم السيطرة على كل ماهو محلى قادرون على جلب بطولات للوطن !!
بالتأكيد ستكون الإجابة هي لا لا لا على كل التساؤلات السابقة .. فالمسالة كلها ببساطه مرتبطة بالدعم اللوجستي.

رغم بداية الهلال الضعيفة هذا الموسم لا استغرب فوزه بالدوري رغم وضوح تفوق الشباب والاتحاد عليه وحتى الاتفاق والأهلي والتعاون, لان هنالك الكثير من الوسائل اللوجستيه القادرة على قلب الموازين.

ولن ينصلح حال الكرة إلا إذا اقتنع الهلاليون بان بطولاتهم المحلية ماهى إلا نتاج ضعف أو إضعاف المنافسين “ضعف المنافسين وإضعافهم هي صناعة هلالية وهم متخصصين في ذلك وأصحاب خبرة” وكذلك نتاج مساعدات لوجستية من أطراف لها سطوه على الساحة الرياضية والدليل على ذلك أن الأندية السعودية الأخرى رغم ضعفها إلا أن نتائجها آسيويا في السنوات الأخيرة أفضل من نتائج الهلال بمراحل.

ولذلك يجب أن يكون هدف الهلال البطولات الخارجية لأنها هي المعيار الحقيقي لقياس التفوق, وأيضا ليثبت للجميع انه جدير بما يحققه محليا .

ولكي ينصلح حال بعض الأندية المقهورة وعلى رأسها نادي النصر. على النصر أن ينتفض وينسى الماضي ويبدأ في زرع ثقافة جديدة للاعبيه خلاف ثقافة المظلوم, ويتوقفوا بعد كل مباراة من إعادة الشريط للبحث عن أخطاء الحكام والتباكي عليها وهم يعلمون سلفا انه لن يستمع لهم أحدا لان الخصم هو الحكم, ولذلك على النصراويين البحث عن أخطاء فريقهم ومدربيهم وإدارتهم ومحاولة سد الثغرات حتى لا يتركوا أي فرصه للمتربصين وان يكون فريقهم أقوى من أن تقهره لجان أو يستفزه إعلام.

بصريح العبارة إن اكبر مشكله تواجه الكره السعودية هي أن جميع لجانها من منسوبي نادي واحد أو ممن هم يخشون سطوة ذاك النادي. قد يرد احدهم ويقول أن المسحل اتفاقى والمعجل شبابي وهم من يديرون المنتخب الآن. ولكن أنا اقصد من أتى بالمسحل والمعجل!!.. لابد أنهم يوافقون هوى الحيتان الكبيرة التي تتحكم في كل شيء في اتحاداتنا.

دعونا نبدأ التصحيح من لجان اتحاد الكره والمنتخبات ونقيل كل من هم عليها الآن ونبدأ باختيار لجان جديدة بعمليه ديمقراطيه يشارك فيها كل الوسط الرياضي. من يجد في نفسه الكفاءة يرشح نفسه ويخضع لعمليات التصويت والانتخاب. فلدينا أكثر من 150 نادي يمارس كرة القدم. يجب أن يكون هناك صوت أو أصوات محدده لكل نادي حسب تصنيف النادي ودرجته ويتم التصويت لكل مناصب اللجان في اتحاد الكره والمنتخبات بأصوات هذه الأندية التي هي النسيج الحقيقي لكرة القدم السعودية تماما كم يحدث في كل العالم.

ضربات جزاء

• محاولة إخفاء إصبع إيمانا هي أول غيث الدعم اللوجستي.
• مدرب النصر أدرك أن الجيزاني والصالح والنصار هم أفضل وأفيد للنصر من الحارثى والسهلاوى والقحطانى ولكن متى يدرك الجمهور وتدرك الإدارة ذلك.
• الأهلي نال كل حقوقه التحكيمية أمام النصر .. محظوظ من يلعب ضد النصر لأنه يضمن كل حقوقه.
• حركة العمرى مع أجنبي النصر مارسير تستحق التحقيق فيها خاصة بعد خروج العمرى للإعلام بتوصية من عمر المهنا.. (كاد المريب أن يقول خذوني)
• تويتر اخفت الجاسر لمدة ليست بالقصيرة ولكن هاهو يعود ليبرر حركة إيمانا الفاضحة.. وكالعادة كان التبرير واهيا ومضحكا ذكرنا بتبريره لتصريح رادوى المخزي عندما حاول أن يشوه الترجمة ليبرأ ساحة رادوى.
• حسين عبدالغنى يجب أن يعلم انه دائما تحت المجهر . مباراة الرائد لم يتركه المخرج لحظه.. وفى مباراة الأهلي فاجأنا مساعد الحكم باحتساب ضربة الجزاء تلك والتي حاول الجميع معرفة صحتها من عدمها وبعد إعادة اللقطة مرات عديدة ومن زوايا مختلفة تبين بعد جهد جهيد أن هناك احتكاك بسيط بين حسين عبدالغني ولاعب الأهلي ولم يتضح إذا كان داخل الخط أو خارجه ولكن الحكم المساعد الذي كان يراقب عبدالغنى كالصقر لم تفته اللقطة.
• إبراهيم غالب يا ريكارد!

102