على مدى 3 أيام .. تعليم الشرقية ينفذ برنامج قياس العائد التدريبي

العديد من المؤسسات التعليمية والتدريبية يستخدم التقويم كمفهوم لقياس تغيير السلوك كنتيجة عملية لتطبيق ما تعلمه المتدرب في مكان العمل ، والبعض الآخر يستخدمه لمعرفة فيما إذا حققت البرامج التدريبية أهدافها ، بينما يكتفي الكثير من مدراء التدريب بإجراء التقويم الأولي الذي يتم إجراؤه مباشرة بعد انتهاء الأيام التدريبية لأنه يركز على قياس ردّة الفعل الأولية للمشاركين والتي تكشف عن مدى رضاهم عن التدريب وبناء على هذا الاختلاف في وجهات النظر استمر خبراء التقييم في تحديث وتطوير نماذج تقويم تركز على قياس الجوانب المتعلقة بالتدريب وعلاقته بتطوير الأداء الوظيفي ودراسة الأثر النهائي للتدريب والتعليم على تطوير عمل المؤسسة المستهدفة بشكل عام .
من هذا المنطلق تنظم إدارة التدريب والإبتعاث في المنطقة الشرقية بالتعاون مع شركة كادر السعودية لتطوير وتحديث التعليم دورة تدريبية بعنوان ( برنامج قياس العائد التدريبي ) في فندق الشيراتون للبروفيسور د. هاني العمري أستاذ إدارة الأعمال والعمليات .
ويهدف البرنامج إلى التعريف بأهمية تقويم التدريب وقياس فاعلية وكفاءة الخطة التدريبية ومقدار تحقيقها للأهداف المقررة وإبراز نواحي القوة والضعف فيها .
واستهدف البرنامج 33 مشاركًا من العاملون في مجال التدريب وتقويم التدريب “مشروع تدريب شاغلات الوظائف التعليمية ” ضمن الخطة التدريبية للعام ١٤٣٩-١٤٤٠ .
تطرق البرنامج في اليوم الأول إلى عدة موضوعات منها : مرحلة تصميم العملية التدريبية ، مرحلة تحليل الاحتياجات التدريبية ، تصميم البرامج التدريبية ، مرحلة التطوير والتنفيذ والتقويم .
لا شك أن مثل هذه الدورات التدريبية التي تقدمها إدارة التعليم في المنطقة الشرقية هي برامج نوعية تواكب جهود وزارة التعليم لتحسين العملية التعليمية ، ورفع جودة التعليم والإرتقاء بقدرات المعلم والمعلمة .

102