نصف إبتسامة !!

رامي العبوديالنجاح مسؤولية .. لأن النجاح لا حدود له وكل نجاح يمكن تحقيقه لابد وأن يكون هناك نجاح أكبر منه وهنا يأتي فرق الطموح .. فأصحاب الطموح الذي لا سقف له لا يرتضون بنجاح الخطوة الأولى أو حتى العاشرة .
تصدرنا للمجموعة بعد أربع جولات شيىء جميل والأجمل منه هو هذا المستوى العالي من الروح والأداء ولكن … يجب وقف الأفراح والبدء في العمل للخطوة القادمة .. اللاعب السعودي يملك الكثير فقط يحتاج من يستنهض هممه .. وطارق كيال خبير في ذلك ولذلك أرجو من الاعلام الرياضي ألا يفسد عمل الكيال .. المدح الزائد مساوي تماما للذم الزائد .
هدفك خيالي يا فهد ولكن أنت أحيانا تضيع فرصا لا تضيع والفرص في المباريات الصعبة لا تسنح كثيرا .. وهدفك يا نواف كان رائعا ولكن هناك بعض الكرات لو تمررها لزملائك لأثمرت أهدافا أخرى فأنت تعيش فترة نضج كروي عليك أن تغنمها .. أما أنت يا يحيى فهدفك لا يقل عن هدفي صاحبيك من حيث الروعة ولكننا نشعر أحيانا بعدم حرصك على أن تكون كل تمريراتك سليمة وأنت القادر على جعلها كذلك .
يجب أن نبقي اللاعب السعودي متقدا … نمدحه وفي نفس الوقت نبين له عيوبه حتى لا تكتمل إبتسامته .. لأنها لو أكتملت لأسترخى وخف حماسه .. اللاعب السعودي يعطي كل ما عنده فقط عندما نرى في وجهه نصف إبتسامة .
الرمية الأخيرة :-
مازلنا في النفق المظلم .. ولكن أبشركم فأنا أرى بوضوح حزمة من الضوء في نهاية النفق .

التعليقات

7 تعليقات