التجنيس ليس حلاً

خالد البلوي* في كل مره يبرز محترف ( غير سعودي ) في دورينا يخرج البعض ويطالب سريعاً بتجنيسه ! بحجة انه قد يحقق المنتخب نتائج أفضل بوجوده وكأنهم بهذه المطالبة قد أوجدوا الحل لمشاكل وتراجع لعبة كرة القدم لدينا !!
* لكن ماذا حـقـقـت منتخبات شقيقة مجاورة لنا بعد تجنيس العديد من اللاعبين ؟
* لماذا كل هذا الحماس والإصرار بالمطالبة هل هي ثقة عمياء في المحترف ( غير السعودي ) ؟ أم هي فقدان الأمل تماماً بالموجودين ؟
* نعم هناك الكثير من النجوم المستقطبين ( غير السعوديين ) قدموا الابداع والاضافة لدورينا و يستحقون الاهتمام الإعلامي والحب الجماهيري .. وفي نهاية الامر هم حضروا من أجل تفعيل عقد مشترك بينهم وبين أنديتنا !
* نحتاج لقليل من فرملة عواطفنا الجياشة احياناً .
* في كرة القدم أي لاعب معرض لهبوط مستوى .
* ماذا لو هبط مستوى اللاعب ( المجنس ) هل نبحث عن آخر لتجنيسه ؟
* في كل تشكيلة تحضر للمنتخب يكون الاختلاف الابرز في الوسط الرياضي هو لماذا لا يضم هذاك ولماذا انضم هذاك ؟
* حتى في معسكرات منتخبنا ومبارياته الودية واستعداداته يحضر نقد الاعلام الرياضي سواء في توقيت اختيار المعسكرات أو في اختيار المنتخبات التي نلعب معها ودياً !
* اذن اختلافنا يتمحور حول حسن الاختيار واعطاء الفرص لللاعب المستحق وفن ادارة وتنظيم سير العمل وتطبيق لوائح في المنتخب !
* هناك كسل واضح في التفتيش والتنقيب عن المواهب في بلدنا ..
* يوجد لدينا الكثير من اللاعبين الموهوبين في كل مناطق مملكتنا الحبيبة يبحثون عن فرصة اثبات وجود بل حتى في الاندية الكبيرة هناك من ينتظر الفرصة .
* لماذا لا يتبنى اتحاد القدم مشروع لتنمية وصقل وتطوير المواهب لدينا ؟
* مو معقول لهذه الدرجة نـفـذت مواهـب الكرة السعودية حتى نستورد ونجـنس !
* رفضي لفكرة تجنيس لاعبين لكرة القدم ليس إلا لإقتناعي بأن لدينا لاعبين يملكون الموهبة و القدرة على إرجاع هيبة الكرة السعودية كما كانت متى ماتوافرت لهم سبل النجاح .
* نحتاج لمنظومة رياضية متكاتفة ومتعاونة ومحفزة للطموح وبنفس الوقت صارمة و مقومة لأي تقاعس يحدث في سبيل تحقيق الأهداف .
نـهـايـة :
ثـقـة بالمواهـب نكسب .
خـالـد الـبـلـوي _79_khaled@

التعليقات

2 تعليقان
  1. ملكي وافتخر
    1

    ههههههه

    والله ان رفضك ورفض امثالك للتجنيس هو خوفكم على انديتكم المفضلة من تجنيس لاعب كبير مثل عمر السومه ، فاتركوا عنكم التفكير العقيم والتعصب الممقوت .

    Thumb up 4 Thumb down 1
    17 يوليو, 2016 الساعة : 2:07 ص
  2. محايد
    2

    كلامك فيه بعض الواقعية ولكن اللاعب السعودي اليوم ليس بكفؤ لإعادة أمجاد صنعها رجال يحترمون أنفسهم ويحترمون الشعار الذي يرتدونه وهذا ليس ذنب لاعبي اليوم بل هو ذنب أشخاص انبروا لحثو المال في جيوب أشباه اللاعبين حتى طغوا وتكبروا لدرجة قيام بعضهم بمخالفة الشرع والأنظمة المرعية كما فعل شراحيلي الهلال ومن قبله ياسر وغيرهم وأصبح بعضهم يرى نفسه أكبر من المنتخب بل حتى أكبر من الوطن بأكمله كما حصل من نور في كاس آسيا ٢٠٠٧
    لهذا وغيره من حق الجماهير أن لاتثق باللاعب السعودي بعد أن أثبت هؤلاء اللاعبين مراراَ وتكراراَ أنهم ليسوا أهلاَ للثقة
    ثم لماذا تضرب المثل على بعض دول الخليج ؟
    لماذا لم تأخذ فرنسا كمثال إن كنت صادقاً فيما تقول ؟

    Thumb up 4 Thumb down 0
    17 يوليو, 2016 الساعة : 10:19 م
120