ملعب 5 جويلية سيكون جاهزًا لإحتضان نهائي كأس الجزائر-2015

unnamedسيكون ملعب 5 جوبلية جاهزا لاحتضان نهائي كأس الجزائر-2015 لكرة القدم, بداية شهر ماي المقبل, حسبما أوضحه وزير الرياضة محمد تهمي, عقب زيارة تفقدية قام بها رفقة نظيره للسكن و التهيئة العمرانية و المدينة, عبد المجيد تبون لهذا الملعب الذي يشهد اشغال ترميم منذ شهر مارس 2014 . وصرح تهمي لرجال للصحافة قائلا:” لقد أكدت لنا الشركة المكلفة بالمشروع بأن الطاقة القصوى للملعب المقدرة بـ 64.000 مقعد سيمكن استغلالها خلال نهائي كأس الجزائر بداية شهر ماي المقبل”. وكان هذا المشروع الضخم الرامي إلى إعادة ترميم الملعب الأولمبي للجزائر كاملا, كان قد أثار في بداية الأمر تحفظات بعض الأطراف الذين اعتبروا مستحيلا إعادة ترميمه في وقت زمني قصير. لكن التعاون الوثيق بين وزارتي الرياضة و السكن سمح بإنجاح هذه المهمة. وأضاف وزير الرياضة خلال ندوة صحفية عقدها عقب انتهاء الزيارة التفقدية ما يلي: ” صحيح أن المهمة كانت معقدة, لأنه من السهل إنجاز ملعب جديد عوض ترميم مرفق قديم, رغم ذلك نجحنا في رهاننا. حيث انتهت المرحلة الأولى من الأشغال, بينما توجد المرحلة الثانية في طور الإنجاز. لذا سيتم تسليم الملعب يوم 1 مايو جاهزا تماما”. وشملت المرحلة الأولى للمشروع الذي استغرقت من مارس إلى ديسمبر 2014, وضع 2300 بلاطة صغيرة بالاسمنت المسلح على مستوى المدرجات العليا لملعب 5 يوليو, مشكلة بالمناسبة مدرجات جديدة تستجيب بصورة أفضل لمعايير امنية حديثة. أما المرحلة الثانية للمشروع التي انطلقت بداية السنة الجديدة (2015) والمتواصلة حاليا, تشمل تصليح “المرافق الرافعة” قبل الشروع في ترميم غرف حفظ الملابس و الإنارة و خاصة أرضية العشب الطبيعي. ولدى نهاية المرحلة الثانية من المشروع, سيكون ملعب 5 جويلية جاهزا لاحتضان المباريات بطاقته الاستيعابية القصوى (64.000 مقعد). أما المرحلة الثالثة للمشروع فيتضمن بناء هيكلين جديدين أحدهما من الجهة الشرقية و الآخر من الجهة الغربية. وحسب مسؤول مكتب الدراسات, “إيجيس فرنسا”, جان ماريلي ساريلي” فإن الهيكل الشرقي سيبني ناحية “المشعل” الذي سيسمح بإضافة 14.000 مقعد إضافي, أما الهيكل الغربي فسيستقبل منصة الصحافة و غرف حفظ الملابس الجديدة و غرف الحكام و مراقبي المباريات, وكل ما له علاقة بالمباراة. و لأسباب تطبيقية ستكون كل هذه المرافق في مكان واحد”. ولم يكن انطلاق المرحلة الثالثة مبرمجا في الوقت الراهن, لكن و بطلب من الوزير الأول عبد المالك سلال, تقرر بعث الورشة في أقرب الآجال. من جهته شرح السيد تبون قائلا:” سيتم باناء المدرج الشرقي على أعمدة, وسنشرع في الأشغال عن قريب, حيث سيتم انجازها على مستوى المدرجات العليا القديمة. بعدها لن يبقى سوى تجهيز كل المرافق بصورة تدريجية”. للتذكير, خلف انهيار جزء من المدرج العلوي يوم 21 سبتمبر 2013 ضحيتين من أنصار اتحاد الجزائر خلال اللقاء المحلي ضد مولودية الجزائر, حيث تسبب هذا الحادث في غلق ملعب 5 جويلية للتحقيق, ثم بعث أشغال الترميم المتواصلة حتى الآن.
مقداد أمقران

111