بالوتيلي آسيا

عايض ال هرسانهذا اللاعب لاتكاد تمر مشاركة لناديه أو المنتخب إلا ويظهر على شكل من أشكال سوء السلوك هذا اللاعب الذي لعب للوحده ومن ثم للشباب لم يعهد عنه هذه التصرفات البشعه ولكن عندما أنتقل للهلال أخذ يسرح ويمرح لإنه يعلم أن خلفه جيوش من ( الجهله) ستسانده وتخرجه من كل قضيه ببراءته ومظلوميته رغم تكرار الأحداث منه شخصياً .

اللاعب ناصر الشمراني أساء كثيراً بداية بضرب موظف العثيم مروراً بصحفي الإقتصادية ومذيع العربيه وببصقه على لاعب سيدي ورميه لشعار المنتخب في كأس الخليج وكذلك إستفزاز عموري ومد لسانه لجمهور الشباب وأخيراً وليس أخراً شتم والدة مشجع والتهجم عليه وضربه .

هذا اللاعب يذكرنا بتصرفات الأحمق بالوتيلي والذي ضيع موهبته الكرويه بتصرفاته الصبيانيه ولكن ليعلم الشمراني وغيره أن كرة القدم هي أخلاق قبل أن تكون مهاره وفن لإن المهاره والفن تتوقف ولن يتبقى إلا أخلاق اللاعب فقط ولنا في الأسطوره ماجد عبدالله مثال وكذلك نواف التمياط والشلهوب أحببهم الرياضيين لأخلاقكم قبل مهاراتهم .

يابو وهج تعلم من ياسر القحطاني لو القليل فهو تعرض للكثير من قبل المدرجات بألفاظ لا تليق ولكن لأنه لاعب كبير لم يرد عليهم لأن الخطأ من اللاعب محسوب عليه ولأنه نجم كبير رد بالإحسان والتحيه يجب أن تعلم ياناصر أنك ذهبت لتحقيق طموحات الوطن وليس للتهجم على أبن من أبناء الوطن فالملعب هو مكانك والمرمى هو هدفك وهدفنا لاتخرج عن السياق يابالوتيلي آسيا.

رحم الله الأمير فيصل بن فهد الذي لو كان موجوداً لما رضي بما يحصل من مهازل في رياضتنا .
ومضه:

لاعب برشلونه الفيس رُمي بالموز كتعبير عنصري من الجماهير بأنه قرد ولكن اللاعب الكبير والمحترف في كل شي لم يرد بل أغاظهم بأكل الموز هذه أخلاق الكبار ياكابتن.

في الختام:

أحيانا لايريد الناس سماع الحقيقة لأنهم لايريدون رؤية أوهامهم تتحطم ..
عايض ال هرسان
@ayedharsan

التعليقات

16 تعليق