جمال عارف: «الكوتش» يا إبراهيم!!

•• حتى وهو يحقق العلامة الكاملة (12) نقطة من أربع مباريات لم يقنعني العميد فنيا وانضباطيا وحتى عناصريا!!
•• صحيح أن مهر بطولة الدوري يحتاج إلى عدم خسارة أي نقطة وبالذات مع الفرق التي لا تبحث عن البطولات.
•• لكن الواقع الفني للفريق الاتحادي لا يعطي انطباعا بأن الفريق قادر على الاستمرار في حصد النقاط بهذه الوضعية الفنية التي لا يمكن أن تصل إلى تحقيق بطولة صعبة وشاقة وتحتاج إلى نفس طويل!!
•• الاتحاد وبصراحة غير مقنع فنيا نتيجة خطأ ارتكبته الإدارة في الإصرار على إبقاء الكابتن خالد القروني وتسليمه المهمة منذ بداية فترة الإعداد، ومن ثم إبعاده بعد تراجع أداء الفريق وخروجه من البطولة الآسيوية أمام العين ذهابا وإيابا!!
•• قد يسأل البعض ولكن الأداء الاتحادي لم يتغير حتى بعد تسلم المهمة المصري عمرو أنور وهذا سؤال يمكن الإجابة عليه من أن أنور لا يلام وهو الذي لم يعد الفريق وتسلم المهمة وهو يدرك أنه مدرب مؤقت تنتهي مهمته بالتعاقد مع المدرب الجديد!!
•• السؤال الأهم من يختار المدرب الجديد وما هي المعايير التي يتوجب أن تكون في هذا المدرب الذي سيقود فريقا يبحث جمهوره الكبير عن بطولة!!
•• أتصور أن المسألة تحتاج إلى مواصفات عالية لمن سيختار المدرب، فليس شرطا أن يكون المدرب من الأسماء العالمية الكبيرة لكن الأساس أن يكون المدرب من الذين يحملون سيرة ذاتية وكم عدد السنوات التي قضاها مع كل فريق والإنجازات التي تحققت في مسيرة هذا المدرب، وليس شرطا أن تكون السيرة الذاتية كلها بطولات بل أن تلاحظ مدى تطور الفريق من موسم إلى آخر!!
•• المطلوب أن يتحاور ويتناقش إبراهيم البلوي مع الضالعين فنيا والقادرين على إبداء الرأي المبني على أسس وخبرة.
•• شخصيا أرى أن في مهمة التعاقد والاتفاق مع المدرب الجديد لا بد أن تضع لها الإدارة الأهمية القصوى حتى لا يتكرر ما حدث في الفترة الماضية!!
•• على إبراهيم أن يستمع لآراء المهتمين الفاهمين بدلا من اقتصار أخذ المشورة والرأي من أسماء محددة في اختيار الجهاز الفني!!
•• الأمور ما زالت تحت السيطرة، والعلامة الكاملة التي حققها الفريق في الأربع مباريات ستكون دافعا لاستمرارية الفريق في الصدارة، المهم حسن اختيار (الكوتش).
كلام متعوب عليه
•• حتى الآن والاتحاد الكيان العريق والتاريخ الكبير بلا رئيس هيئة أعضاء شرف وهو النادي الذي كان السباق لتفعيل هذا المنصب!! لو استطاع الاتحاديون إقناع الأستاذ/ أحمد فتيحي بهذا المنصب فإنهم بذلك يضربون عشرة عصافير بحجر واحد.
الخبرة الاقتصادية والمالية.. والمكانة الاجتماعية والتوافق عليه من رجالات الاتحاد وعلاقاته الواسعة كشخصية اجتماعية ورياضية لها قيمتها ومكانتها!!
•• أعرف أن الرجل لا يرغب في المنصب ولكن مع الإصرار عليه من وجهاء الاتحاد ربما سيوافق.. أقول ربما!!

مقالة للكاتب جمال عارف عن جريدة عكاظ

التعليقات

1 تعليق
  1. صانعة قرار
    1

    الله يوفق الاتحاد
    وكلنا ثقه ب أبو العنود

    Thumb up 0 Thumb down 0
    17 سبتمبر, 2014 الساعة : 1:06 ص
108