طريق الاحتراف أو الاحتراق

علي الفاهميإذا شاهدت عزيزي القارئ في أوروبا العمل الجبار للاحتراف يبدأ منذ الصغر وتشاهد الاحتراف الحقيقي منذ الطفولة والأدلة على ذلك المدارس الكروية الكبيرة في أوروبا أمثال مدرسة نادي أجاكس الهولندي وناديي برشلونة وريال مدريد الإسبانيين تتعجب للعمل الجبار الذي يقوم به أولئك المدربون والإداريون لتلك الفئة المستهدفة للاحتراف من حيث تنظيم الوقت للاعبين الصغار و التمارين الصباحية لهم وكذلك الأكل الصحي وتنفيذ التكتيك للمدرب وسماع كلامه ..

فلو شاهدنا اللاعبين الأوروبيين هم أطول عمراً في الملاعب والدليل على ذلك راين قيقز لاعب المان يونايتد وقبله باولو مالديني لاعب الميلان وكذلك لاعب روما وملكها فرانشيسكو توتي ولاعب اليوفي السابق اليساندرو دل بيرو وكذلك اللاعب الظاهرة الذي أمتع العالم بفنه الكروي الراقي زين الدين زيدان اللاعب الفرنسي لاعب ريال مدريد أثرى كرة القدم بفنه الرائع لماذا كل هذا الكلام لأنهم طبقوا الاحتراف على أصوله ؟

أما عندنا في الملاعب السعودية فتطبيق الاحتراق على أصوله فاللاعب عندما يوقع ورقة الاحتراف مع ناديه فإنه يوقع بمبالغ خيالية لا تدخل العقل ولا يعطي مقابل ما أخذ وكذلك استمرار اللاعب على السهر وعدم أداء التمارين الصباحية في النادي وعدم تنفيذ التكتيكات المطلوبة منه من قبل المدرب وعدم سماع كلام المدرب وكذلك الأكل الصحي لا يأكله فهو لا يحافظ على وزنه المناسب أما إذا أتينا إذا أدى اللاعب في مباراة أو مباراتين وكانه النجم مع فريقه فإن الاعلام المخادع المطبل للاعب يطالب مدرب المنتخب في استدعائه للمنتخب وإذا بهذا النجم يختفي وهناك أمثلة كثيرة على ذلك .

فإنني من هذا المنبر أطالب لجنة الاحتراف بتنفيذ لوائح الاحتراف على الأندية السعودية وعلى لاعبيها حتى نكون في مصاف الدول التي تطبق الاحتراف على أصوله بدل من الاحتراق الذي نسير عليه .

 

 

“” همسة أخيرة “”

كيفما تعامل الناس يعاملوك

 

التعليقات

1 تعليق
  1. عبد الله بيه
    1

    عسى الاحتراق ما يطول ..
    مقال رائع أ. علي ..

    Thumb up 0 Thumb down 0
    22 مارس, 2014 الساعة : 4:38 م
110