الشمراني يكتب عن ابن مساعد وقضية سامي وبتال

…..من السهل عليك أن تنسف عمل سنوات في سطر وأحيانا في كلمة لكن من الصعب جدا أن تلامس الحقيقة طالما في داخلك غل تريد فشه على الطريقة اللبنانية…..!!
….ولأن الحابل بات إلى جوار النابل ووصل الأمر للاختلاط بينهما فماعلينا الا أن نراقب عن بعد لا لشيء ولكن لنرى في النهاية أين وصلنا أو أين وصلوا…..!!
….الزميل بتال القوس والكابتن سامي الجابر أعرفهما عن قرب وأعرف مدى وعيهما لكن زلة الثواني الاخيرة ربما اخذت على محمل آخر وفرضت تلك الزلة على سامي ان يصدر بيانا وعلى الهلال مقاطعة قناة العربية لتسير الأمور في اتجاه تصعيدي لم نعد نعرف معه من الحابل ومن النابل…..!!
….ولأن الزلة كما أرى اخذتنا الى حوار نصر وهلال وحوار العنصرية البغيضة فمن واجبي المهني والأخلاقي ان أطالب كل الاطراف بوقف اي نشر عن هذه القضية طالما نعرف ان الحديث عنها سيأخذ وجهين مع وضد وأتمنى شخصياً من الأمير عبدالله بن مساعد صديق سامي وبتال المشترك ان يحتوي هذا الخلاف بمبادرة منه شخصياً فهو كما أعرفه ويعرفه الوسط الرياضي شخصية متسامحة وصادقة وقبل هذه وتلك أمير بخلقه العالي الرافض للتعصب في الرياضة وغيرها….
….فما يطرح اليوم على هامش قضية سامي وبتال فيه من السخف ما حول رياضتنا الى محل تندر عند متربصين يعطون الموضوع بعدا آخر ولعلكم مازلتم تتذكرون الإساءات التي تعرض لها منتخبنا الاولمبي من الاعلام العراقي وحتى اكون دقيقاً الإعلام الطائفي في العراق اعلام داغش وما ادراك ما وراء داغش…..!
….وفي جانب غير مضيء من جوانب القضية بات الامر مرتبطا بميول كروية هنا وهناك مع يقيني ان مهنية العربية وبتال تحديداً اكبر من الانغماس في هذا الوحل لدرجة بات للأندية في الاعلام روابط مشجعين من طراز نادر وهذا ما جعل حكاية سامي وبتال تخرج عن اطارها الأخلاقي والمهني وتتحول الى قضية مدرجين…!!
…..لا شك ان تلك الزلة لم تكن مقبولة بغض النظر عن كيفية تمرير بثها لكن ردة الفعل في اعتقادي ايضاً كانت اكبر من الكلمة لاسيما وان اعلام الهلال والنصر وانصار الفريقين دخلوا على الخط واعطوها اي تلك الزلة بعدا أكبر مما كان يتصور ذاك المشجع البسيط الذي رمى بكلمته ومضى….!!
…..سامي ابن الوطن ولا يمكن لمشجع مندفع ان يشوهه ولا لبرنامج غفا رقيبه في لحظة مراقبة البث ان ينال منه ومن تاريخه وتاريخ أسرته العريقة.
…وبتال الذي كان شجاعاً واعتذر ليس مطالبا أمامنا وامام سامي بأكثر من ذلك الاعتذار فهلا نترك للعقلانية ان تسود….؟
….أسأل مع ايماني التام ان القضية برمتها اصغر من أن تأخذ هذا السجال الدائر بين إعلام الكابتن والاستاذ….!!
….ولأنني اثق في نبل الاثنين واحترم وعيهما اتمنى ان لا يسمحا للمتحمسين الدخول على خلافهما بشعارات تبدأ بولعها وتنتهي بلوعها….!!
…..كما اطالب الزملاء الأعزاء في كل المنابر واولها تويتر ان يوقفوا العزف على وتر هذا الخلاف فمع كل سطر او تغريدة تكبر الفجوة وتزداد مساحة الخلاف…..!!
….أخيراً وليس آخراً ألم تنزعج لجنة الانضباط وهي ترى ملعب الأمير محمد العبدالله الفيصل فارغا……؟
….وألم تتعب هذه اللجنة وهي تفعل ذلك وتسبب فيه لمجرد قول مراقب سمع…..!!
….الأهلي فاز يالجنة الانضباط لكن أنتم من خسر أمام جماهير كرة القدم…..!!

مقالة للكاتب أحمد الشمراني في جريدة عكاظ

22