حارس مرمى الحزم : ميولي نصراوية وتغريدتي عن السهلاوي مزحة

623126-513x340

أكد حارس فريق الحزم الأول لكرة القدم راكان الغفيلي بأن تغريداته عبر موقع التواصل الاجتماعي تويتر التي وصف فيها فريق النصر بـ “الحب” بعد أن أوقعت مراسم قرعة كأس خادم الحرمين الشريفين الفريقين وجهاً لوجه ومن ثم موافقته على طلب أحد متابعيه بأن يسجل المهاجم هداف الفريق النصراوي محمد السهلاوي في مرماه، مشترطاً أن يبتسم السهلاوي في وجهه قبل تسجيل الهدف، بأن جميع ما ذكره جاء من باب المزح والدعابة لا أكثر.

وقال في رده على سؤال لـ “الشرق”: أنا لاعب في فريق الحزم الآن، والجميع هنا يعلم مدى حبي لنادي الحزم الذي وقّعت له عن قناعة تامة، وعلى الرغم من ذلك لا أخفيكم أن ميولي منذ الصغر لفريق النصر وهو عشقي وطموحي أن أكون حامي عرينه في المستقبل .

وحول المباراة التي ستجمع الفريقين قال: النصر فريق كبير، وبلا شك أن المباراة صعبة جداً، وسنبذل قصارى جهدنا من أجل الفوز، والنتيجة علمها عند الله، وسأسعى جاهداً بأن لا يدخل شباكي أي هدف.

وعن واقع التغريدة وما سجلته من حالات استياء في أوساط ناديه الحزم قال: جميع من يعرفني عن قرب يعلم أنها كانت على سبيل المزح، وأنا الآن أحمل أمانة في حماية مرمى فريقي الحزم، ولا يهم إن كنت أساسياً أو في دكة الاحتياط؛ فالأمانة واحدة وهي الحفاظ على الفريق وحماية مرماه، حتى إدارة النادي تفهمت الأمر وتعلم جيداً أنها مجرد مزحة.

16