الدويش: آخر من يحق لهم الحديث عن التحكيم هم الهلاليون

رغم أن النصر لعب الشوط الأول في ملعب الرائد وحرمه التحكيم من هدف مبكر صحيح وكان يُفترض طرد مدافع الرائد لإعتدائه على إلتون إلا أن هناك من زعموا أن النصر فاز بالتحكيم ، يبدو أن هؤلاء خلطوا بين الليل والعصر والشرايع والمعيزيله والعمري والأحمري ، الأخطاء التحكيمية هي التي أنقذت الهلال من هزيمة إتحادية تاريخية كان ستكون ثأرية ، إن آخر من يحق لهم الحديث عن التحكيم هم الهلاليون فما من مباراة لعبها فريقهم في الدوري حتى الآن إلا وتوقف محللو التحكيم عند أكثر من خطأ تحكيمي لصالح الهلال أو ضد الفريق المقابل ومنهم عبد الرحمن الزيد المشهور بهلاليته التي جعلته يعتذر عن التحكيم للهلال ، الأخطاء التي زعموها للنصر وهي لاتتجاوز لقطة في ثلاث مباريات فإنها لم تكن محل إجماع ثم إن النصر فاز بمستواه المتميز أي أنه لم يغتصب النتيجة إغتصاباً وإنما قدّم مهرها فإنقادت إليه طائعة صاغرة ، فعل ذلك حتى والحكام لايريدون !!

صحيفة الرياضي 10 ربيع الأول 1435هـ

محمد الدويش ، محامي ومستشار قانوني

16