الشمراني: كلهم يلعبون للنصر أمام الهلال

• انتهى الكلاسيكو ولم تنته أحداثه، ولن تنتهي إلا مع إطلالة الجولة المقبلة فثمة من جلد العمري وزميليه، ونال سامي الجابر عتبا فنيا وآخر عاطفيا وثالثا تم تأجيله حتى إشعار آخر.

• الاتحاديون انفرجت أساريرهم بهذا الحضور المدهش لكن في الحلق كما قال أحد المشجعين غصة.

• التعادل مع الهلال رغم مافيه من الجماليات لم يكن كافيا لحل بعض بعض مشاكل الاتحاد التي يفترض أن تحل قبل نهاية فترة التسجيل الثانية.

• سامي الجابر ليس أمامه أكثر مما كان أمام دفاع الخيارات المتاحة فيه لاتتجاوز أكثر مما فعل في الشوط الثاني.

• الإعلام حقن المباراة قبل أن تبدأ بمصل الإثارة الزائدة وبعد المباراة قدمها على أنها أشبه بتلك التي ينتظرها العالم عبر الليجا الإسباني، وصدق من صدق إلا من يعرفون الهلال والاتحاد قالوا بإجماع مطلق «حدثوا العاقل بمالا يعقل فإن صدق لا عقل له».

• الجمهور كان جميلا من الطرفين لكنه لم يكن الأكثر هذا الموسم فمن أين جاء ذاك الزميل، وتلك الصحيفة بتلك المعلومة.؟

• عامر عبدالله معلق يجيد التحليق بك خارج نطاق الواقع بعبارات مخملية أعني خيالية لاتملك معها إلا أن تقول هذا الإماراتي مبدع في كل حالاته.

• قبل نهاية الوقت الأصلي من المباراة بدقائق، بل ثوان صرخ هذا وقت الهلال ولم تمض إلا ثانية أوثانيتين وناصر الشمراني يصادق على مقولته فقلت عبر تويتر عامر سااااااحر.

• التعليق حس ومعلومات وتفاعل وتركيز فهل أدركتم لماذا أحب الجمهور السعودي عامر عبدالله، وفارس عوض، وعلي الكعبي، وعيسى الحربين، وعبدالله الحربي.؟

• جمهورنا عاطفي لكنه واع جدا، بات يعرف من يخاطب عقله ومن يدغدغ مشاعره ولهذا اخترت خطاب العقل، بل ومخاطبة العقول لأنها الأصدق والأكثر احتراما لي ولهم فهل فهمت أم أعييييييييد.؟

• هذا الموسم والذي للتو بدأنا في منتصفه لوحسبنا المال الذي أهدرته أندية الممتاز سنقف على أرقام مهولة طارت في الهواء الطلق بسبب فكر أضاع المال فمتى يأتي الفكر الذي يصنع المال أويجلبه.؟

• بعض الأقلام المحسوبة على الإعلام الأزرق تقول كل الفرق تلعب للنصر أمام الهلال، وأنا معهم أن كل الفرق تبحث عن النصر أمام الهلال كماهو الهلال يبحث عن النصر في كل مبارياته….!! فما الغرابة في ذلك.!

• في الملعب لم يقدم أي شيء وحينما استبدله المدرب قدم من على كراسي البدلاء مايظن أنه سيغطي على فشله في الملعب ولكن ربما له عذر وأنا وغيري نلوم.

• الشباب خسر ثلاثة مهاجمين من طراز نادر تيجالي، وناصر الشمراني، ومختار فلاتة فماذا نسمي هذا جرأة إداره أم.. .؟

• التعاون والشعلة الأول إبداااااع والثاني هو الإبداع.

• حتى الرئيس العام لرعاية الشباب لم يسلم من عباراتهم المتعصبة.

مقالة للكاتب احمد الشمراني عن جريدة عكاظ

21