التويجري يكتب: حال الهلال ضعيف!

• لعب الهلال أسوأ لقاءاته هذا الموسم!

• ولعب النصر أفضل مبارياته!

• كارينو «نظم» دفاعه أولاً ثم استثمر هجومه السريع!

• الدفاع النصراوي «ليس قوياً» عناصرياً!

• الدفاع النصراوي «منظم»!

• ليس فقط أمام الهلال بل في كل النزالات السابقة!

• 3 محاور لعب بها كارينو بشكل «منظم» وليس خبطاً عشوائياً!

• أمامهم لاعبون يمتازون بـ«السرعة» أمام خط دفاع «سيئ جداً»!

• 10 جولات كفيلة بكشف خلل الهلال تقريباً!

• العنصر الأجنبي حتى الآن «سيئ جداً»!

• باستثناء نيفيز!

• لم أرَ إضافة «حقيقية» لهم في أرض الميدان!

• «الحالة الدفاعية» في الهلال «يرثى لها»!

• لم أشاهد ضعف الدفاع الهلالي بهذه الصورة أمام النصر لا مع دول ولا كومباريه ولا زلاتكو!

• 11 هدفاً ولجت مرمى الهلال حتى الجولة 10 في 2013!

• 11 هدفاً ولجت مرمى الهلال في نهاية الدور الأول 2012!

• 13 هدفاً ولجت مرمى الهلال في نهاية الدور الأول 2011!

• 6 أهداف ولجت مرمى الهلال في نهاية الدور الأول 2010م!

• يشكو الهلال «عناصرياً» من دفاعه!

• لكنه يستطيع «بالتنظيم» أن يحل جل المشكلة!

• هذا التنظيم واختيار التوليفة المناسبة هو «شغل المدرب» في التمارين!

• احترم كارينو سامي و«هزمه»!

• أمام النصر كان الدفاع «شوربة»!

• الحراسة الهلالية «متواضعة جداً»!

• السديري بات «خطراً»!

• المشكلة أن بداية الموسم كانت بالسبيعي!

• ثم العودة للسديري!

• ولن يكون الحل بالتأكيد الاستعانة بالشمري!

• فذاك إحراق يؤدي لانتحار فني على المدى الطويل!

• نواف العابد وسالم الدوسري ومحمد القرني وسلطان البيشي يشهدون انحدار مستوى رهيباً جداً!

• وقعوا العقود العام الماضي فماذا قدموا حتى الآن في الجولات العشر الماضية!

• «الانضباط» هو الحل والتركيز داخل الملعب!

• الهلال «إجمالاً» يفتقد لقائد داخل الملعب!

• وتحديداً خط الدفاع!

• الفرصة مواتية جداً للعودة!

• والأخطاء «منطقياً» مقدور عليها!

• بشرط معرفة الأخطاء وعدم المكابرة في إصلاحها!

• سألوا الفشـــّــار كيف حال الهلال!

• استلقى على ظهره ثم كح وعطس وشهق وقال «ضعيف»!

مقالة للكاتب عادل التويجري عن جريدة الشرق

16