التويجري يقول: فادحة!

• رئيس لجنة الحكام بعد الجولة 9 (صحصح) !
• كعادتنا في جل قضايانا في كرة القدم !
• في الاجتماع الشهري الأخير جرى تقسيم الأخطاء إلى « مؤثرة – فادحة -غير مؤثرة» !
• لا أعلم في قانون كرة القدم هذا التصنيف الجديد !
• كيف تقاس «الفداحة» غير «المؤثرة» !
• وإذا كانت «فادحة» فبالتأكيد أنها «مؤثرة»!
• الغريب أن اللجنة بدأت بحالة التصحيح والدور الأول على مشارف الانتهاء !
• وهذا يجسد فعلاً أن القوم «نايمين في العسل» !
• أقيمت حتى الآن 63 مباراة !
• قلة منها تلك التي خلت من أخطاء « فادحة – مؤثرة « !
• وأتوقع أن القادم سيحمل «بلاوي» تحكيمية !
• لا أعرف كيف أصنفها !
• أهي «مؤثرة» فقط !
• أم «فادحة + غير مؤثرة» !
• قلتها وأعيدها مليون مرة «نتمسك بسراب» !
• سراب «صناعة حكم» !
• لا يجب أن يكون من أولويات اتحاد منتخب «انتقالي» أن يخوض معركة التطوير !
• لأنه ببساطة لا يمتلك لا الأدوات !
• ولا الوقت ولا المحفزات !
• وقبل هذا كله، هناك ما هو أهم بكثير من «صناعة حكم» !
• الحكم السعودي هو الرابح من ذلك كل هذا «تسويقيا» !
• فكوها سيرة وافتحوا الباب للأندية لجلب حكام أجانب !
• بلا قيود (المباريات الثلاث) !
• لن تنجحوا !
• سألوا الفشار هل أخطاء حكامنا «مؤثرة» !
• استلقى على ظهره ثم كح وعطس وشهق وقال لا (فادحة) !

مقالة للكاتب عادل التويجري عن جريدة الشرق

16