يواجه القادسية الكويتي مساء الثلاثاء

كميخ في مهمة مفصلية مع فريقه الاردني في البطولة الآسيوية

القادسية الكويتي

تتجه الانظار الى استاد عمان الدولي الذي يحتضن مباراة الفيصلي الاردني وضيفه القادسية الكويتي غدا الثلاثاء ضمن ذهاب الدور نصف النهائي من كأس الاتحاد الاسيوي لكرة القدم.

وكان القادسية حقق الفوز ذهابا في الاول من الشهر الجاري بهدفين مقابل هدف.

وسيعبر احد الفريقين الى المباراة النهائية المقررة في الثاني من تشرين الثاني/نوفمبر المقبل، حيث سيقابل على الارجح الكويت الكويتي بطل النسخة الماضية والذي يحل ضيفا بدوره مع ايست بنغال الهندي ايابا غدا بعد ان تغلب عليه في الكويت بأربعة اهداف مقابل هدف.

الفيصلي بقيادة المدرب السعودي علي كميخ يسعى الى عدم تفويت الفرصة في التأهل الى المباراة النهائية املا في احراز اللقب الاسيوي للمرة الثالثة بعد عامي 2005 و2006، خصوصا ان صفوفه تعج باللاعبين القادرين على تحقيق الفوز امثال ابراهيم الزواهرة وحسونة الشيخ وقصي ابو عاليه ورائد النواطير وخلدون الخوالدة وشريف عدنان والبرازيليين جونيور وتولو سوزا ورودريغو وحاتم علي وعبدالله العطار.

تصدر الفيصلي المجموعة الثالثة ضمن دور المجموعات برصيد 13 نقطة (4 انتصارات وتعادل وخسارة) متقدما على دهوك العراقي (12 نقطة) وظفار العماني (10) وشعب اب اليمني (دون نقاط).

وفي دور ال16، تغلب على الرفاع البحريني 3-1، قبل ان يتخطى كيتشي من هونغ كونغ بنتيجة واحدة 2-1 ذهابا وايابا.

ولم يكن وضع الفيصلي مثاليا في الاعداد لهذه المباراة بتعادله مع منشية بني حسن سلبا الجمعة الماضي في الدوري الاردني ليبقى على بعد 5 نقاط من البقعة المتصدر ونقطتين من غريمه الوحدات الثاني.

16