سؤال يبحث عن إجابه ..هل تدخلت الفيفا !!

رفضت لجنة الإنضباط إحتجاج نادي الإتحاد شكلا ولم تنظر اليه موضوعا .. و بعد فترة عادت وعاقبت الهلال دون شكوى من أحد ودون تقارير من مراقب المباراة أو الحكام .

لا شك أنه موقف متناقض من لجنة الإنضباط .. الهلاليون قالوا إنه إستهداف لناديهم وخرج رئيسهم  ووصف رئيس لجنة الإنضباط بالفاضي والمشجع المتعصب …. كما أن لجنة الإنضباط خرجت بتبريرات لموقفها لا يمكننا بأي حال من الأحوال إعتبارها منطقية .
العقل والمنطق يقولان أن الهلال يستحق العقوبة لأن الجريمة مثبتة ودليلها موجود وحسب قوانين الفيفا الهتافات العنصرية لا تحتاج شكوى من أحد طالما تم ثبوتها وعلى لجنة الإنضباط إتخاذ العقوبة على العنصريين فورا .. والعقل والمنطق أيضا يقولان أن لجنة الإنضباط موقفها مريب ومتناقض وأنها ترددت كثيرا وانتظرت وخافت ورفضت وشككت قبل أن تتخد قرار العقوبة مما أتاح الفرصة للجميع للاعتراض .
السؤال الذي يدور في الشارع الرياضي الآن لماذا تمت معاقبة الهلال بعد أن رفضت اللجنة احتجاج الاتحاد !! ومالذي دعا لجنة الإنضباط لتجتمع مرة أخرى للنظر في القضية رغم أن إستئناف نادي الإتحاد ليس من إختصاصهم بل هو من إختصاص لجنة الإستئناف !!
هل تدخلت الفيفا وأجبرت إتحاد عيد بضرورة إتخاذ عقوبات فورية ضد قضية العنصرية الدائرة في الشارع الرياضي تمشيا مع توجهات الفيفا الصارمة ضد العنصرية والتي دائما ما ترسل نشراتها للاتحادات الأهلية بهذا الخصوص بصورة دورية .. خاصة إذا ما علمنا أن أحد خيراء الفيفا تدخل بعد رفض إحتجاج نادي الإتحاد وبين أن النظر في مثل هذه القضايا لا يستند على التوقيت.. وكما نلاحظ أيضا أنه جاء تأييد للعقوبة من الفيفا فور صدورها .

14