الصحف السعودية تشيد بقرار نقل كأس الخليج إلى جدّة

7895af736f2d4f80ad47a521f13ec8ef

رحبت الصحف السعودية الصادرة اليوم الاربعاء بقرار المؤتمر العام لرؤساء الاتحادات الخليجية لكرة القدم في اجتماعه الذي عقد أمس الثلاثاء في المنامة الذي قضى بنقل دورة كأس الخليج الثانية والعشرين من مدينة البصرة العراقية إلى مدينة جدة السعودية.

وتحت عنوان “رسمياً.. جدة تنظم خليجي 22 بدلاً من البصرة” ، قالت صحيفة الرياض “رست سفينة رؤساء الاتحادات الخليجية لكرة القدم رسمياً على نقل بطولة كأس الخليج ال22 من مدينة البصرة العراقية إلى مدينة جدة السعودية نظراً لعدم جاهزيتها لاستضافة البطولة التي من المقرر لها أن تقام أواخر عام 2014 في ظل تردي الأوضاع الأمنية في البصرة”.

وتابعت “يحشد الاتحاد السعودي في لجانه كافة قواه لاستقبال هذا الحدث بافتتاح مدينة الملك عبدالله في جدة، وتنظيم المناسبة الكروية بصورة تعكس استعادة الرياضة السعودية لريادتها خليجيا وعربيا وقاريا، في ظل المنافسة على استضافة كأس آسيا 2019″، مضيفة “بذل الاتحاد السعودي جهودا كبيرة لاقناع رؤساء الاتحادات الخليجية بنقل البطولة الى المدينة الساحلية خشية عدم استقرار الاوضاع الامنية في العراق خلال الفترة المقررة لاقامة البطولة، وينتظر ان تبذل الاتحادات الخليجية جهودا حثيثة لاقناع العراق بالاستمرار في المشاركة الخليجية حرصا منهم على ترابط الشباب الرياضي الخليجي”.

صحيفة “اليوم” اهتمت بتصريح رئيس الاتحاد السعودي أحمد عيد وقال فيه “عمد الجميع على استمرارية بطولة كأس الخليج من النواحي التنظيمية والإدارية والفنية والمالية ما أعطى محافظة جدة أحقية الاستضافة للنسخة 22 من البطولة خصوصاً وأن مدينة البصرة لم تستوف الشروط المطلوبة للاستضافة من نواحي عدة، إضافة إلى أن الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” لم يرفع الحظر عن إقامة البطولات والمباريات الرسمية والودية في العراق، وهذا دليل واضح على أن هناك أسباباً تعيق استضافة البطولة الخليجية”.

اما صحيفة “الرياضي” فابرزت تصريح نائب مدير مكتب رعاية الشباب بجدة عبد الله الجعر الذي قال “جدة قادرة على تنظيم البطولة بكفاءة واقتدار، وهناك ثقة بأن تكون البطولة احتفالية عالمية ضخمة تقدم تجربة فريدة وحدثاً رائعاً يجذب الانظار”.

وتابع “جميع الملاعب ستكون جاهزة قبل موعد انطلاق البطولة، حيث لا يزال الوقت كافياً فلم يتبق شيء على افتتاح ملعب الملك عبدالله، وأيضاً هناك امور بسيطة لإنهاء الاصلاحات المتبقية في ملعب الامير عبد الله الفيصل بجدة”.

بينما اهتمت صحيفة “الرياضية” بتسليط الضوء على الملاعب التي ستقام عليها البطولة، مؤكدة ان “خليجي 22” ستقام على ملاعب جديدة ومتطورة ما بين ملعب الملك عبد الله وملعب الامير عبد الله الفيصل بعد الانتهاء من الاضافات والتحسينات التي تمت بداخله.

واضافت “السعودية لديها من الامكانات والظروف ما يسمح لها بهذه الاستضافة”.

ويعود اللقب الاخير الذي احرزه المنتخب السعودي على ارضه في هذه البطولة الى عام 2002 في الرياض.

16