يقود فريقه الفيصلي في ذهاب قبل النهائي

علي كميخ في مهمة شاقة آسيوياً أمام القادسية الكويتي يوم الاربعاء

كميخ

يلتقي القادسية الكويتي مع ضيفه الفيصلي الاردني يوم الاربعاء في جولة الذهاب من الدور نصف النهائي لبطولة كأس الاتحاد الاسيوي في كرة القدم.

القادسية الذي بدأ الموسم بشكل رائع من خلال احراز كأس السوبر المحلية على حساب الكويت، قادم من فوز صعب على اليرموك 1-صفر في الدوري حيث يتصدر الترتيب مشاركة مع الكويت نفسه والذي يتقدم عليه بفارق الاهداف المسجلة فقط.

تصدر القادسية المجموعة الرابعة في دور المجموعات لبطولة الموسم الحالي برصيد 13 نقطة (4 انتصارات وتعادل وخسارة) متقدما بفارق نقطة على الشرطة السوري (4 انتصارات وخسارتان) فتأهلا سويا، علما ان الرمثا الاردني حل ثالثا برصيد 12 نقطة متقدما على رافشان الطاجيكستاني (دون رصيد).

وفي دور ال16، فاز على ضيفه فنجاء العماني 4-صفر، ثم تجاوز الشرطة السوري نفسه بتعادله معه صفر-صفر ذهابا في الكويت و2-2 ايابا في العاصمة اللبنانية بيروت التي استضافت اللقاء نظرا للظروف الامنية الراهنة في سوريا.

من جانبه، تصدر الفيصلي المجموعة الثالثة ضمن دور المجموعات برصيد 13 نقطة (4 انتصارات وتعادل وخسارة) متقدما على دهوك العراقي (12 نقطة) وظفار العماني (10) وشعب اب اليمني (دون نقاط).

وفي دور ال16، تغلب على الرفاع البحريني 3-1، قبل ان يتخطى كيتشي من هونغ كونغ بنتيجة واحدة 2-1 ذهابا وايابا.

الفيصلي يشغل المركز السادس في الدوري الاردني برصيد 3 نقاط من مباراة واحدة تغلب فيها على الحسين اربد 3-صفر في 27 ايلول/سبتمبر الماضي، مع العلم ان البقعة المتصدر يملك 7 نقاط ولكن من 3 مباريات.

يقود الفيصلي المدرب السعودي علي كميخ، وضمت تشكيلته لمباراة الغد 20 لاعبا هم لؤي العمايرة، محمد الشنطاوي، ونور بني عطية لحراسة المرمى، عبدالإله الحناحنة، معن ابو قديس، ابراهيم الزواهرة، محمد خميس، يوسف الألوسي، حسين زياد للدفاع، حسونة الشيخ، قصي ابو عاليه، رائد النواطير، خلدون الخوالدة، شريف عدنان، ليث كمال، والبرازيليان جونيور وتولو سوزا للوسط، البرازيلي رودريغو، حاتم علي وعبدالله العطار للهجوم.

وحالت الاصابة التي يعاني منها الظهير الايسر يوسف النبر دون تمكنه من مرافقة بعثة فريقه الى الكويت.

وتقام مباراة الاياب في عمان في 22 تشرين الاول/اكتوبر الحالي.

17