جماهير الاتحاد والأهلي.. شعبية طاغية وحضور مؤثر

الاهلي والاتحادتعتبر الجماهير ملح المنافسات الرياضية وسبب توهجها وأثارتها وقوة المنافسة تنعكس دائما على الجماهير الطاغية . ويربط دائما نجاح البطولات بالحضور الجماهيري وكلما غصت المدرجات بالمشجعين حكم على البطولة بالنجاح الباهر وهذا اتضح جلياً في دورات الخليج العربي التي ساهم حضورها الجماهيري والصدى الإعلامي في استمرارها منذ 40 سنة.

في منافساتنا المحلية لا يمكن تجاهل جماهير الغربية المؤثرة بقوة والتي تزحف دائما خلف قطبي عروس البحر الأحمر الأهلي والاتحاد في كل ملعب وكل مدرج.

وشهدت بداية الموسم الجديد حضورا زاهياً لحقول الزعفران الاتحادية وواحات  النعناع الاهلاوية حيث كان الجمهور الأصفر الذهبي رقماً صعباً في مواجهة السوبر السعودي فيما زحفت الرايات الخضراء لرفع اسم الأهلي آسيوياً.

ورغم أن الشاشة في الملعب لم تستوعب حجم الجماهير المحتشدة في الشرائع فسجلت أكثر من 29 الف للاتحاد وأكثر من 25 للأهلي إلا إن المشاهد رأى امتلاء مدينة الملك عبد العزيز في العاصمة المقدسة مما ينبئ عن موسم حافل ومثير بقيادة عنادل الاتحاد والأهلي.

والمميز في جماهير الغربية هو تأثيرها الكبير وحضورها الصاخب مما ينعكس على أداء الفريق ويزرع في اللاعبين روح الحماس والتحدي وتحقيق الأهداف .

ويجب على جماهير الرياض والقصيم والشرقية مزاحمة عشاق الكرة في الغربية حتى تكتمل الصورة المنتظرة لموسم مثير ودوري عاصف.

3vwc الاهلي2

19