في أكبر نتيجة شهدتها كأس القارات:

بالفيديو: اسبانيا تثقل شباك تاهيتي بعشرة أهداف نظيفة

اسبانيا

اكتسح المنتخب الاسباني نظيره التاهيتي بعشرة أهداف نظيفة في المباراة التي أقيمت لحساب الجولة الثانية من دور مجموعات كأس القارة المقامة في البرازيل والتي أجريت على ملعب ماراكانا.

المباراة اكتست طابعًا وديًا أكثر من رسمي نظرًا للفارق الضخم بين المنتخبين، فشتان بين مؤهلات وطموحات أبطال العالم وأوروبا ومنتخب لم يظهر في المحافل الدولية سوى ناذرًا جدًا.

المباراة أخذت مسارها الطبيعي منذ الدقيقة الخامسة حين تمكن فيرناندو توريس من افتتاح التسجيل بعد لعبة ثنائية بينه وبين ماتا، حيث انسل “النينيو” من الجهة اليسرى واستغل سوء تغطية حارس مرمى تاهيتي ليضع الكرة في المرمى معطيًا التقدم لفريقه.

واستمرت المباراة في ظل هيمنة لاروخا الذي عسكر في مناطق خصمه الذي استم بالشجاعة وواجه أبطال العالم بمثابرة ورغبة جامحة في حفظ ماء الوجه، فخلق بعض المتاعب لهم دون أن يقلق راحة رينا. توريس، كازورلا، سيلفا وفيا أهدروا مجموعة من الفرص السانحة في أول نصف ساعة قبل أن يتمكن “الكناري” نجم مانشستر سيتي دافيد سيلفا من إضافة الهدف الثاني في الدقيقة 32 مستغلًا تمريرة رائعة جدًا من فيا ليحول الكرة إلى المرمى مضاعفًا تقدم منتخبه.

صمود تاهيتي لم يدم أكثر من ذلك، ففي الدقيقة 33 انفرد توريس بحارس مرمى تاهيتي، راوغه ثم وضع الكرة في مرماه رافعًا النتيجة لثلاثة أهداف نظيفة، قبل أن ينهي فيا الاحتفالية التهديفية في الشوط الأول حين استغل تمريرة سيلفا من الجهة اليسرى ليضعها بسلاسة في المرمى منهيًا الشوط الأول بأربعة أهداف نظيفة لصالح فريقه.

و مع بداية الشوط الثاني، تمكن الإسبان من تسجيل الهدف الخامس مند الدقيقة 48 عندما نجح فيا في هز الشباك مجددًا و تسجيل هدف ثاني له مستغلًا عرضية من الجهة اليسرى من طرف مونريال ويحولها إلى المرمى. تسع دقائق بعد ذلك عاد النينيو ليسجل هدفه الثالث والهدف السادس لمنتخبه في المباراة مستغلًا عرضية من خيسوس نافاس ليحولها إلى المرمى من دون مشاكل.

غيرة فيا المحمودة قادته لتسجيل الهاتريك بدوره في الدقيقة 64 مستغلًا تمريرة بينية أخطأ الحارس في التعامل معه ليجد نفسه أمام مرمى فارغ ويضع الكرة بسهولة في الشباك محولًا النتيجة إلى سبعة أهداف نظيفة، وهي نتيجة تغيرت بعد دقيقتين، حين نجح نجم تشيلسي خوان مانويل ماتا في إضافة الهدف الثاني عندما سدد كرة قوية من داخل منطقة الجزاء مرت بين ساقي الحارس التاهيتي الذي تألق بعد ذلك في صد ركلة حرة مباشرة من فيا.

وفي الدقيقة 76، تحصل أبطال العالم وأوروبا على ركلة جزاء أهدرها فيرناندو توريس عندما ارتطمت كرته بالعارضة وتحولت إلى خارج الميدان وهو شيء أسعد حارس مرمى تاهيتي الذي استقبل الهدف التاسع بعد دقيقة من ذلك فقط وعن طريق توريس الذي كفر عن خطئه وسجل هدفه الرابع بعد أن راوغ الحارس ووضع الكرة في المرمى.

الدقائق الأخيرة عرفت فرصًا أخرى للإسبان والذين تمكنو من تسجيل الهدف العاشر عن طريق دافيد سيلفا الذي استغل عملية قادها نافاس في الرواق الأيمن ليستقبل الكرة رغم سوء تفاهم مع توريس ويضعها في المرمى بطريقة رائعة، فيما قام تاهيتي ببعض المناورات في محاولة لحفض ماء وجهه دون أن يقلق راحة لاروخا كثيرًا.

[youtube]https://www.youtube.com/watch?v=rlN1Hro-h9c[/youtube]

12