ثمانية إصابات بصفوف الفتح وتدريبات مُكثّفة استعدادًا لمواجهة الحزم

يواصل الفريق الأول بنادي الفتح تدريباته، استعدادًا لخوض مواجهة الحزم يوم الخميس المقبل ضمن منافسات الجولة الـ 16 من دوري روشن للمحترفين.

وأقام الجهاز الفني للفريق تدريبات فنية منوعة بتقسيم اللاعبين لثلاث مجموعات، أقيمت بينهم مناورة على مساحة ثُلث الملعب.

وعلى صعيد متصل، يتعرض الفريق الفتحاوي حاليًا لموجة من الإصابات المتتالية التي أصابت أبرز لاعبيه، وذلك منذ انتهاء أيام الفيفا التي أثرت على محترفي الفريق بصورة مباشرة.

ورغم أداء الفريق المتميز خلال جولات دوري روشن، إلا أنه يعاني ضغطًا شديدًا بسبب غياب 8 من محترفيه لخوضهم برنامج علاجي مُكثف بعد الإصابات التي لحقت بهم، حيث يعاني اللاعب “جانيني تفاريس” من إصابة بالعضلة الخلفية، بينما يخضع مهاجم الفريق “كريستيان تيو” من كسر وتمزق في أربطة العضلة الأمامية.

وبحسب ما أفاد الجهاز الطبي للفريق الأول، فإن المحترف المغربي “مراد باتنا” يخضع للعلاج بعد إصابته بالعضلة الخلفية، بينما يخضع اللاعب نوح الموسى لبرنامج علاجي مُكثّف استعدادًا للمشاركة المقبلة بتدريبات الفريق.

فيما يخضع اثنان من مدافعي الفريق الأول للعلاج بعد الإصابة بمفصل القدم، حيث أصيب اللاعب “سعيد باعطية” و اللاعب “زياد الجرّي” بنفس الإصابة التي منعتهما من المشاركة بالتدريبات والمباريات لحين عودتهما من العلاج الطبي.

وأخيرًا يخضع مدافع الفريق البلجيكي “جايسون دينايير” لإصابة لحقت بالعضلة الخلفية، بينما أصيب حارس مرمى الفريق “وليد العنزي” بالعضلة الأمامية.

ويحاول الفريق الفتحاوي تكثيف الجهود خلال هذه الفترة التي عصفت بعدد كبير من محترفيه للمحافظة على الأداء الذي تعوّد جماهيره أن يشاهدوه داخل المباريات، حيث يُكثّف الجهاز الفني للفريق تدريباته تعويضًا للنقص الكبير الحاصل بغياب هذه الأسماء الكبيرة التي صنعت فارقًا بغيابها، مُستبشرًا بعودتهم واستكمال المشوار بنفس الأداء الذي بدأ به النموذجي مشواره بدوري روشن للمحترفين.

13