بالفيديو: ميسي لا يستبعد احترافه في الدوري القطري مستقبلاً

ميسي المجلس

أكد النجم الأرجنتيني العالمي ليونيل ميسي لاعب برشلونة الإسباني إنه قد يلعب مستقبلا في قطر، ولكنه في الوقت الحالي لا يفكر في الرحيل عن برشلونة.

وأبدى ميسي إنهباره بالتغييرات الكبيرة والكثيرة التي تحدث في البنية التحتية المتطورة في قطر وذلك خلال زيارته الرابعة إلى الدوحة حاليا.

جاء هذا في حلقة خاصة من برنامج المجلس عبر شبكة قنوات الكأس، حيث حل النجم العالمي ضيفا على المجلس مساء اليوم الأثنين.

وكانت هذه أبرز عناوين تصريحات ميسي:

أتوقع أن تنظم قطر نسخة رائعة جدا لمونديال 2022

شعرت بالإنبهار بفضل التغييرات الكبيرة والكثير في قطر

انتقال نيمار إلى برشلونة يمثل إضافة كبيرة

أتمنى أن يصبح ابني تياغو لاعبا

لم أكن أحلم باللعب في الدرجة الأولى

ادين بالفضل للمدرب الهولندي فرانك ريكارد

غوارديولا هو أفضل مدرب عرفته في حياتي

افتقدنا فيلانوفا في التدريبات والمباريات

لاعبو برشلونة الأفضل في العالم

نملك مخزونا كبيرا من اللاعبين وقادرون على التغيير

البايرن كان الأفضل والتعويض كان صعبا

هدفي الأول في الباسيتي سيبقى تاريخيا

رونالدينيو هو من شجعني على ارتداء الرقم (10)

فخور بالكرات الذهبية ولكن اللعب الجماعي أهم

منتخب الأرجنتين يسير في الطريق الصحيح

هدفي القادم هو التتويج بكأس العالم 2014

منتخب البرازيل يبقى قويا مهما كان الظروف

هذه المنتخبات هي المرشحة للفوز بكأس العالم

اعيش حياة عادية وارحب بلقاء الناس في أي وقت

وفي البداية تحدث ميسي عن زيارته للدوحة من خلال كونه سفيرا لمؤسسة خيرية وبالتعاون مع شركة ooredoo قال (بدأنا هذا المشروع لمساعدة الناس والمحتاجين وستكون هناك شراكة مع مؤسستي الخيرية، فقد اتصلوا بي ووافقت على الفور لأن أكون جزءا من ذلك، والمؤسسة الخيرية تعمل من أجل مساعدة الأطفال وتوفير الرعاية الصحية اللازمة بالنسبة إليهم، حيث نعلم جيدا دور الرياضة في مساندتها لهؤلاء كما لدينا عدة مشاريع أخرى وسنعرف مستقبلا كيف سنتعامل مع بعضنا البعض ولدي شعور كبير بالارتياح وأنا سعيد وممتن للعمل معهم في عدة مشاريع خيرية.

ضربة البداية

وعن بدايتها مع عالم الساحرة المستديرة وقصة انضمامه لنادي برشلونة قال ميسي (وصلت إلى برشلونة وانا عمري ثلاثة عشر عاما، تأقلمت بسرعة رغم صعوبة البداية وكنت مع طفل آخر يتدرب معي ويعيش بدوره بعيدا عن عائلته وكنا نتدرب سويا في نفس الظروف، ولم أكن أحلم باللعب في دوري الدرجة الأولى مع المحترفين، وفي الواقع عشت أشياء لم أكن أحلم بها، لقد تركت أهلي وكل شيء في الأرجنتين، وكنت محاطا بأناس آخرين أعرفهم جيدا وفجأة وجدت نفسي بي أفضل اللاعبين في العالم.

ريكارد وغوارديولا

وتابع ميسي (أدين بالفضل الكبير للمدرب الهولندي فرانك ريكارد، حيث الحقني بالفريق الأول في برشلونة عندما كان عمري ستة عشر عاما.. لقد منحني حقا فرصة عظيمة.. وقد كان إحساسا غريبا عندما سجلت أول هدف (أمام فريق ألباسيتي)، وكنت أكافح كثيرا طوال حياتي حتى أصل إلى ذلك اليوم الذي سيبقى ذكرى تاريخية، وبالفعل أعتبره خطوة كبيرة نحو تألقي.

وعن قصة ارتدائه للرقم 10 قال ميسي (لقد كان أمرا صعبا للغاية أن أحصل عليه وأحمله خاصة وأن النجم البرازيلي رونالدينيو هو من كان يحمله في برشلونة في هذا الوقت، وهو بنفسه (رونالدينيو) من شجعني على ذلك وطلب مني أن أرتديه، كان إحساسا رائعا بصراحة.

وعن أفضل المدربين الذين تدرب معهم قال النجم الأرجنتيني العالمي (أنا ممتن كثيرا لفرانك ريكارد، لكن غوارديولا أو أفضل مدرب عرفته في حياتي، وغوارديولا له إمكانيات ومهارات كبيرة، فهو يتقن جيدا كيفية الإعداد للمباريات ويجهز لكل المنافسين بخطط معينة، إنه يعلمك كيف تهاجم وكيف تدافع، بصراحة لقد أعطى لنا الإضافة اللازمة جميعا حتى ننجح.

عهد جديد

وامتدح ميسي زملائه في فريق برشلونة وقال (اللاعبون في برشلونة هم الأفضل في العالم، كنا نمتلك فريقا متجانسا ولديه عزيمة كبيرة لتحقيق الانتصارات وتقديم افضل ما لدينا في المباريات.. وبرشلونة يمتلك مخزونا كبيرا من اللاعبين والبراعم، ولازال سيلعب بنفس القوة في المستقبل، وفزنا بأربع بطولات للدوري في المواسم الخمس الأخيرة، وأعتقد أن هذا يدل على أننا لا نعيش نهاية عهد برشلونة.

الخسارة الثقيلة

وعن سبب الخسارة الصدمة التي تعرض لها برشلونة أمام بايرن ميونيخ الألماني برباعية نظيفة وخروجه من نصف نهائي دوري الأبطال قال ميسي (في الواقع لقد كانوا أفضل منا في المباراتين (بايرن ميونيخ)، حاولنا منافستهم من الناحية البدنية ولم نتمكن فقد كانوا أفضل منا، والنتيجة كانت كبيرة جدا ولم نعتد عليها (4–0) لذلك كان التعويض في مباراة العودة صعبا للغاية، صراحة كانت مباراة العودة صعبة جدا أيضا.

وعن رؤيته للنهائي بين بايرن ميونيخ وبوروسيا دورتموند قال ميسي (بالنسبة لنهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، لا أعلم من سيفوز باللقب، وهناك فريقان كبيران سيخوضان المباراة، لكنه من الصعب جدا التكهن بالنتيجةن فالمباريات النهائية غالبا ما تكون صعبة ومعقدة لكني متأكد أن الفريق الأفضل هو الذي سيفوز.

غياب فيلانوفا

وانتقل للحديث عن تراجع نتائج برشلونة في الموسم الأخيرة قال ميسي (في كل مرة كانت مبارياتنا تزداد صعوبة أكثر فأكثر، وذلك بالنظر إلى تعود الأندية على أسلوب لعب فريق برشلونة، وسنحاول تغيير بعض الأمور ولدى برشلونة الرصيد البشري والمادي للتعامل مع هذا الوضع والتعاقد مع لاعبين جدد.

واعترف أن غياب المدرب تيتو فيلانوفا أثر على أداء الفريق في الموسم الحالي قائلا (طبعا غياب فيلانوفا أثر علينا كثيرا خاصة بعدما طال ذلك، لقد افتقدناه كثيرا في التدريبات وخلال المباريات وكان علينا أن نتكيف على ذلك.

اللعب الجماعي

وشدد ميسي على سعادته بالإنجازات التي حققها فرديا وحصوله على العديد من الجوائز لكنه في الوقت نفسه أكد على أهمية اللعب الجماعي وقال (دائما أقول إنه بالنسبة لي اللعب الجماعي أهم بكثير.. رغم أنني فخور جدا بالفوز بأربع كرات ذهبية على التوالي، وستبقى الأمر من الذكريات الأروع لدي سواء في الأرجنتين أو في برشلونة لكن الأهم بالنسبة لي هو اللعب الجماعي والفوز بالالقاب الجماعية.

مونديال 2014

وعن مسيرته في المنتخب الأرجنتيني قال ميسي (مع منتخب الأرجنتين، أعتقد أننا في الطريق الصحيح الآن نحو الترشح إلى نهائيات كاس العالم، لقد فزنا بالعديد من المباريات ولازال أمامنا وقت كبير للتحضير قبل مونديال 2014.

وأوضح ميسي (كل ما يهمني هو الفوز بكأس العالم ألفين وأربعة عشر وكما قلت سابقا لا أفكر أبدا في الجوائز والانجازات الفردية.

وأكد على أن المنتخب البرازيلي يظل مرشحا للفوز بالمونديال قائلا (منتخب البرازيل يبقى دائما منتخبا قويا مهما اختلفت الظروف، إنه منتخب يمتلك لاعبين من طراز عل، ربما لا يقدم حاليا افضل مستوياته كما أنه ليس منتتضما في أدائه وأعتقد أن ذلك يعود لغيتب بعض لاعبيه لكن مع اقتراب المونديال سيكون افضل بكل تأكيد.

وتابع (الفرق المرشحة للفوز بكأس العالم بالبرازيل عام 2014 هي نفسها كالعادة، إنها إسبانيا وألمانيا وإيطاتليا وفرنسا وهولندا والبرازيل، قد تحدث بعض المفاجآت من حين إلى آخر لكن تبقى الأفضلية دائما لهذه المنتخبات حسب اعتقادي.

نيمار وبرشلونة

وردا على سؤال حول إمكانية انضمام البرازيلي نيمار إلى برشلونة قال ميسي (بالنسبة إلى اللاعب البرازيلي نيمار، لا أعرف حتى الآن إن كان سيلتحق بنا في برشلونة أم لا،، هو وحده فقط يعلم وجهته المقبلة، وحسب رأيي إن جاء نيمار إلى برشلونة سيكون إضافة كبيرة إلى النادي فهو يملك إمكانيات هائلة خاصة من الناحية الفردية.

واشاد ميسي بمواطنه المخضرم خافيير زانيتي وقال (بالنسبة لي خافيير زانيتي أعطى الكثير لكرة القدم في الأرجنتين أو في انتر ميلان، أعتقد انه سيكون من الصعب جدا تعويض غيابه كمدافع أيمن.

أنا والجماهير

وعن علاقته بالإعلام والجماهير خارج المستطيل الأخضر ومعايشته لها وحياته الطبيعية قال ميسي (تعودت على التعايش مع وسائل الإعلام كما ينبغي، أعيش الآن حياة عادية جديا، أخرج إلى الشارع وألتقي الناس ويطلبون توقيعي ويطلبون ايضا إلتقاط بعض الصور معي، لا أمانع ذلك وأحاول دائما أن ألبي رغبتهم، وعندما لا أكون في حالة جيدة الناس يشعرون بذلك بل ويريدون مساعدتي.

وعن مستقبل نجله تياغو قال ميسي (اتمنى أن يصبح تياغو لاعب كرة قدم، ولكن قد لا تعجبه كرة القدم، لا أعلم.

الاحتراف في قطر

وعن إمكانية الرحيل عن برشلونة في المستقبل وفكرة اللعب في قطر في يوم من الأيام قال ميسي (الآن لا أفكر في اللعب خارج برشلونة ربما لاحقا في الأرجنتين، ولم لا، قد أحظى بفرصة اللعب هنا في قطر.

وحول انطباعه عن قطر من خلال زيارته الحالية قال ميسي (لقد زرت قطر ثلاث أو أربع مرات، وأنا منبهر جدا بالتغييرات الكبيرة والكثيرة في البنية التحتية امتطورة والجديدة، نعم لقد شاهدت ذلك بوضوح.

وعن مونديال 2022 في قطر وفرصة مشاركته فيه قال ميسي (لا أعلم إن كنت سألعب نهائيات كأس العالم عام 2022 هنا في قطر، لكني أتوقع أن تكون نسخة رائعة جدا.

وردا على احتمال رحيل المدرب مورينيو وإمكانية توقف المشاكل والتصريحات المثيرة للجدل مع برشلونة قال ميسي (لا أتوقع هذا مرتبط بريال مدريد ومورينيو.. ونحن ننظر لفريقنا وقد فزنا بالليغا ونعد أنفسنا للمواعيد المقبلة.

[youtube]http://www.youtube.com/watch?v=FepMp1U5L2A[/youtube]

نقلاً عن موقع قناة الكأس.

14