الركراكي: هدفا تغيير عقلية قارة إفريقيا

أعرب وليد الركراكي مدرب المغرب عن سعادته بتأهل منتخب بلاده إلى نصف نهائي كأس العالم 2022 لمواجهة الأربعاء أمام فرنسا مؤكدا أنه يستهدف تغيير عقلية قارة إفريقيا.
وقال الركراكي: ” نود تغيير الحالة الذهنية والعقلية في نهاية كأس العالم بطموح كبير، وأتينا لكي نغير العقلية وخاصة عقلية قارتنا وهذا ما أخبرت به اللاعبين”.
وتابع: “اكتفينا بالفرح للصعود إلى نصف نهائي كأس العالم، ونقول لقد نجحنا في البطولة، وسوف نلعب غدًا للذهاب للمباراة النهائية”.
وأكمل: ” حيح لو خصمنا لعب في أفضل مستوياته واحترموننا، سيكون الأمر صعبًا بالنسبة لنا، ولكن نحن خضنا الأصعب وكل مرة يتم التنبؤ بإقصائنا ولكننا ما زالنا هنا، نأمل في الفوز بكأس العالم وكلما تقدمنا سنقترب من تحقيق هذا الهدف، وسوف نقاتل غدًا من أجل الوصول لأبعد نقطة”.
وتابع: “لقد ولدت في فرنسا، امتلك جنسيتين، أنا هنا مدرب لمنتخبي الوطني وسوف نواجه أفضل منتخب في العالم، وأنا لا يهمني من أواجه سواء فرنسا أو البرازيل أو أي منتخب آخر، أنا ألعب لكي أفوز، وأنا كمدرب هذا الشيء لا يقلقني”.
وأنهى حديثه: “كل مايهني أنني سأواجه أفضل منتخب في العالم، وهذا شيء جيد لأي مدرب، لأن هذا يضعنا في تحدي ويزيد من خبراتنا، وهذه الأمور ما اقولها للاعبين، أنا لا أهتم بمن أواجه، فلقد واجهنا بلجيكا وكان لدي لاعبين لديهم الجنسيتين، والرسالة كانت هي أننا نلعب من أجل بلدنا ومنتخبنا المغرب، وأي لاعبين أو مشجعين يمتلكون الجنسيتين سيكونون سعداء”.

10