كابتن المنتخب السعودي للتجديف ينضم لمشاهير المتحف الأولمبي في لوزان سويسرا

خلّد حسين علي رضا لاعب المنتخب السعودي للتجديف اسمه واسم السعودية في المتحف الأولمبي في لوزان من خلال إهدائه المجاديف التي شارك بها في دورة الألعاب الأولمبية طوكيو2020، لتضمينها مع معروضات المتحف العالمي، الذي يستضيف معروضات الرياضيين أصحاب الخلفية والقصص الفريدة والملهمة.

وأقيمت المراسم امس الاربعاء في لوزان في حفل رسمي كأول رياضي سعودي يتم تكريمه بحضور والده رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للتجديف علي حسين علي رضا.

وقد أعرب كابتن المنتخب السعودي للتجديف عن فخره واعتزازه بتسجيل اسم بلده واسمه شخصيا في المتحف الأولمبي في لوزان وقال بهذة المناسبة ” ” المجاديف هذة تحتوي على دمي وعرقي ودموعي وانا سعيد انها ستعرض بجانب القطع الرياضية لشخصيات عالمية ورياضية”

وأضاف قائلاً “أنا فخور وممتن للغاية بهذه المناسبة وأود أن أشكر وزارة الرياضة واللجنة الأولمبية السعودية على دعمهما غير محدود منذ بداية رحلتي.وأتمني أن يكون هذا مصدر إلهام للشباب السعودي الرياضي وبإمكانهم فعل ما يمكنني فعله وبإمكانهم أيضاً القيام بدورهم الرياضي بشكل أفضل “.

حسين علي رضا يستعد حاليًا لبطولة العالم للتجديف التي ستقام في صربيا في سبتمبر 2023.

الجدير بالذكر أن المتحف الأولمبي لوزان يحتوي على العديد من المباني التي تحتوي على أكثر من 100 ألف قطعة رياضية تابعة للعديد من الرياضات الأولمبية، ليكون بذلك من أقدم المتاحف التي تحتوي على أقدم القطع و المعدات الرياضية.

12