رئيس القادسية الاستاذ أحمد غدران : نعمل  ليل نهار لتلافي سلبيات الموسم الماضي

أكد الاستاذ أحمد غدران رئيس نادي القادسية أنهم يسعون لتلبية كافة احتياجات الفريق الاول لكرة القدم، وانهم يعملون ليل نهار من أجل تلافي سلبيات الموسم الماضي ،وانهم يتطلعون لتقديم موسم مميز والعودة لدوري المحترفين السعودي .
وتحدث غدران عن العديد من الأمور التي تهم الجمهور القدساوي وذلك في حديث خاص بالمركز الاعلامي بالنادي تحدث ،جاء فيه :
في البداية قال غدران : كل من يسأل عن ظهوري الإعلامي أقول له أنا موجود و متى ما استدعى الأمر ظهوري سأكون متواجداً وفي خدمة كل القدساويين ، وللأمانة كافة أعضاء مجلس الإدارة يعملون ليل نهار لتلافي سلبيات العام الماضي وتقديم موسم مميز ومختلف ويبقى التوفيق بيد الله.
وتابع غدران : تواجدت في معسكر الفريق خلال الأيام الماضية والحمد لله المعسكر حتى الآن يسير وفق ما خططنا له بمعية الجهاز الفني، وهناك رغبة وجدية وتجانس وتفاهم مابين اللاعبين والأجهزة الفنية والإدارية. وفيما يتعلق بالتعاقد مع المدرب الوطني خالد العطوي ، قال رئئيس القادسية: المدرب خالد الوطني مدرب قدير وغني عن التعريف ، وهو مكسب كبير وإضافة فنية رائعة للقادسية ، ونعقد عليه الكثير من الآمال بعد توفيق الله.
وأضاف غدران: نحن نعمل وفق رؤية وخطة استراتيجية، الهدف منها صناعة فريق قوي يبقى طويلاً مع الكبار حال صعوده، وبالتالي وقع الاختيار على المدرب خالد العطوي وهو من الأسماء المميزة التي تستطيع أن نبني من خلاله فريقاً قوياً لسنوات طويلة .
وأوضح غدران: بكل أمانة خالد العطوي حتى الآن يقدم عمل كبير في المعسكر والكل شاهد على حرصه وتفانيه في العمل.
فيما يتعلق بملف اللاعبين المحليين والأجانب ، قال غدران : هذا الملف بيد المدرب وثقتنا كبيرة بنظرته الفنية وحسن اختياراته ، ووفقنا إلى الآن بتدعيم صفوف الفريق ببعض الأسماء المميزة سواءمن لاعبين محليين أو أجانب وسيكونون محل ثقتنا وثقة الجماهير القدساوية بإذن الله وهناك صفقات قادمة ستكون مفيدة بإذن الله للفريق وفي المراكز التي يحتاجها المدرب .
واختتم غدران حديثه بالقول: الجمهور القدساوي في قلبي دائماً ، أنا وكافة فريق العمل نعمل من أجلهم ولخدمتهم ، نعتذر لهم عن عدم توفيقنا في الموسم الماضي ، ونعدهم بمواصلة العمل ليل نهار لإسعادهم ، وعودة نادينا بإذن الله لمكانه الطبيعي. وكل ما نحتاجه هو دعمهم والتفافهم حول النادي وبإذن الله نحقق سوياً الهدف المنشود.

17