رئيس الأولمبية الإماراتية: المحافل المتنوعة تشكل شخصية الرياضي وتثقلها 

أكد سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس اللجنة الأولمبية الإماراتية إن المحافل المتتالية والمتنوعة هي التي تشكل شخصية الرياضي وتصقله ليتمكن تدريجيا من حمل مسؤولية تمثل الوطن.

وقال رئيس اللجنة الاولمبية الاماراتية في كلمة وجهها لوفد بلاده المشارك بالنسخة الثالثة من دورة الألعاب الرياضية الخليجية التي تستضيفها دولة الكويت من اليوم الجمعة وحتى 31 مايو الجاري: إن المنافسة على الميداليات الملونة والمراكز الأولى تعد الغاية الأساسية من التواجد في جميع الاستحقاقات، تأكيدا على رؤية قيادتنا الرشيدة التي لا تقبل إلا بالصدارة والسعي نحو جعل رياضة الإمارات رقما صعبا في كافة المشاركات على كل الأصعدة.

وأشار إلى أهمية تكاتف جهود جميع أعضاء وفد دولة الإمارات العربية المتحدة “خلال مشاركة أبنائنا وبناتنا في المحفل الخليجي المهم، بما ينعكس على مستواهم في المنافسات الرياضية إلى جانب تعزيز روح التعاون والاخاء مع مختلف الوفود المشاركة في الدورة والإسهام في إنجاحها وتقديم نسخة مميزة على أرض دولة الكويت الشقيقة”.

وأوضح: إن برنامج مسابقات الدورة وما يضمه من رياضات تدرج فيها للمرة الأولى منذ انطلاق دورة الألعاب الخليجية يعد مؤشرا إيجابيا على تطور مسيرة الرياضة الخليجية بشكل عام ويفتح المجال أمام جميع الرياضيين في مختلف الألعاب للتنافس الشريف في أجواء نموذجية تسودها المبادئ الرياضية النبيلة، إضافة إلى الحضور الأول للعنصر النسائي في الدورة بمجموعة من الرياضات، الأمر الذي يعزز دور المرأة ودعم حظوظها في تمثيل الدولة على جميع المستويات.

وتشارك الامارات في دورة الالعاب الرياضية الخليجية الثالثة بـ 285 رياضا ورياضية يتنافسون في 16 رياضة فردية وجماعية.

14