النصر ينتقد اتحاد الكرة بسبب أزمة حمدالله

انتقدت ادارة نادي النصر برئاسة مسلى آل معمر الاتحاد السعودي لكرة القدم، بسبب قضية المغربي عبدالرزاق حمدالله، مهاجم فريق اتحاد جدة.
العالمي سبق وأن فسخ تعاقده مع اللاعب المغربي في أكتوبر الماضي، ليقرر اللاعب الانتقال إلى الاتحاد خلال فترة الانتقالات الشتوية الماضية.
وتمكن حمدالله من احراز 11 هدفًا في 10 مباريات بجميع المسابقات مع الفريق الاتحادي.
وأكد النصر من خلال بيانا رسميا الاحد أن الاتحاد السعودي لكرة القدم مطالب بحث اللجان القانونية في الاتحاد على العمل والتمسك باختصاصها وسلطاتها وعدم تفويض هذه الاختصاصات إلى أطراف خارجية.
وجاء في نص البيان: “نظرًا لما أوردته بعض وسائل الإعلام من معلومات غير دقيقة خلال الأيام الماضية وإيضاحًا للحقائق، تود إدارة نادي النصر أن تؤكد لجماهير النادي خاصة والوسط الرياضي عامة، أنها تقدمت بشكوى للجنة الاحتراف وأوضاع اللاعبين في الاتحاد السعودي لكرة القدم بتاريخ 28 مارس 2022، ضد نادي الاتحاد وحامد البلوي مدير كرة القدم واللاعب عبدالرزاق حمدالله، بسبب التحريض والتفاوض مع اللاعب أثناء ارتباطه التعاقدي السابق مع نادي النصر وخلال الفترة المحمية”.
وأضاف: “قدمت إدارة النصر الأدلة المادية مرفقة مع الشكوى، وهي تسجيلات صوتية موثقة بين الأطراف المتفاوضة، ومن مصادر معروفة ومثبتة، وهذه الشكوى تختلف عن القضية المرفوعة أمام الفيفا ضد اللاعب، حيث أن النزاع القائم أمام الفيفا نزاع تعاقدي بين النصر واللاعب بخصوص التعويض المادي، بينما ترتكز الشكوى المقامة أمام الاتحاد السعودي على مخالفة لائحة الاحتراف المحلية والتفاوض بين الأطراف المذكورة أثناء سريان عقد اللاعب”.
بيان النصر جاء للرد على بيان اتحاد كرة القدم السعودي الأخير، الذي بيّن فيه أن النزاعات التعاقدية إذا كان أحد أطرافها لاعب أجنبي، فإنها تقع تحت اختصاص الاتحاد الدولي لكرة القدم ولجانه القضائية المختصة.

16